أخبار عاجلة

طاقات سلبية

طاقات سلبية .
.
انتصر طالوت نعم . ولكن بعدما سقط وتراجع من جيشه فى الطريق أضعاف أضعاف من سار معه ..
.
كانوا فى حاجة لكل طاقة وكل جندى فالعدو قوى وكثير .
ولكن بيده هو أسقطهم من حساباته وليس بيد الأعداء . حيث الكثير من الطاقات معه كانت طاقات سلبية ..
.
ولعلهم كانوا من أصحاب الرأى . ولعلهم كانوا من أصحاب القوة الجسدية والكفاءة القتالية . لكن لم يكن كل ذلك مهما ….
فما فائدة الجندى إن لم يطيع قائده . وما فائدته إن كان يتعالى عليه ويرى نفسه أفضل . وما فائدة صاحب الرأى إن كان مثبطا .
.
لكأنى بهم سخروا منه حين أمرهم بعدم الشرب من النهر إلا غرفة واحدة وتسائلوا بسخرية .
أليس من الأفضل أن نقابل عدونا مرتويين بدلا من نقابلهم ونحن عطشى . ؟؟
.
لكأنى بهم تسائلوا كيف سينتصر وقد فرق جماعتنا الكبيرة ولم يبق فى الجيش الا القليل ….
.
ولكن للنصر والهزيمة مقاييس أخرى غير العدد .
.
( قالوا أنى يكون له الملك علينا ونحن أحق بالملك منه .)
(فشربوا منه إلا قليلا منهم . ).
(كم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة بإذن الله ) البقرة

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً