كاريكاتير نافذة دمياط
كاريكاتير نافذة دمياط

كاريكاتير النافذة : بلطجة سائقي دمياط الجديدة

في هذا الوقت العصيب وفي ظل ارتفاع الاسعار ومحدودية الدخول رفع شعار (اللي عايز يتعلم يدفع) , فلا علم ولا تعلم للفقراء ومحدودي الدخل ,فدولة العسكر حولت بقدرة قادر الجامعات والكليات الى مصاصي دماء شعب مصر من الطبقة المتوسطة والفقيرة , ما بين مصروفات مرتفعة واسطوانات غالية الثمن ,لا غرض منها إلا الدفع فقط وإستلام الايصال (صق الغفران) مفتاح دخول الامتحانات , لسنا بصدد تفصيل المصروفات الاساسية والفرعية للطلاب وما تبقى لاسرهم من فتات , للصرف على الغذاء والملبس والعلاج والايجار والمياة والكهرباء والغاز … الخ .

نرجع الى موضوعنا , وردت رسالة من أحدى الطالبات بإحدى الكليات بجامعة دمياط ,تشكوا ما حدث لها ولزميلاتها وبعض الطلبة ,ذهبنا بعد عناء يوم شاق الى موقف دمياط الجديدة لركوب مواصلات العودة الى مدينة دمياط القديمة , ولم نجد ميكروباصات ,وكان الازدحام شديد والجو خانق , وكان متواجد بالموقف ضابط المرور لتنظيم وتيسير ركوب الكم الهائل من الطلبة , ولحظنا العثر ,أمر الضابط أحد السائقين أن يحمل الميكروباص خاصته الى مدينة دمياط لحل الازمة والمشكلة هو العديد من السائقين المتواجدين بالموقف تابعين لخطوط آخرى , وللأسف وافق السائق متبرما مغتاظا ,ورغم أنه أخذ أجرته لتوصيلنا إلى موقف مدينة دمياط القديمة , إلا أنه توقف فجأة بعد الموقف بمئات الامتار وأمرنا بالنزول لأنه لن يذهب إلى دمياط , وإعترض الركاب على هذا وطلبوا أن يعيدهم إلى الموقف لركوب ميكروباص آخر , فهاج وماج وبلطج على الطلاب وكال لهم السباب ؟؟!, فلم نجد بد من النزول والسير على الاقدام للعودة الى الموقف من جديد لمحاولة ركوب ميكروباص آخر , وعدنا بعد عناء ولم نركب إلا بعد مرور ساعتين من الانتظار والهرولة يمنة ويسرة للحاق بأي ميكروباص يدخل الموقف .

هل ما حدث هذا يرضي أي إنسان عنده ضمير ؟

كيف نأخذ حقنا في ظل هذا الانهيار الاخلاقي ؟

أين دور المحافظة في توفير مواصلات آمنة لأبناءنا الطلاب ؟

أين دور الجامعة في توفير تلك المواصلات لأبناءها الطلاب ؟

أين دور رجال الاعمال ؟

ألم تكن جامعة دمياط حلم كل دمياطي ,أين خدمات ذلك الحلم , لو مش أد فتح الجامعات بتفتحوها ليه ؟

ألم تحولوا الكتب الى اسطوانة بلهاء كثير من الطلبة لا يجدوا ما يشغلوها عليه , لما لا تفعلوا الدراسة اون لاين وبلاها ذهاب واياب واسطوانات ومصروفات ,وبهدلة ولاد الناس مع شوية بلطجية ومع اللي يسوى واللي ما يسواش .

كاريكاتير نافذة دمياط
كاريكاتير نافذة دمياط
Total Page Visits: 72 - Today Page Visits: 4

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً