في ذكري رحيل كروان الإذاعة المصرية.. تعرف علي القارئ “أبو العينين شعيشع” .

ولد أبو العينين شعيشع فى عام 1922 بمدينة بيلا بمحافظة كفر الشيخ ، حفظ القرآن الكريم وذاع صيته صبياً من خلال حفل أُقيم بمدينة المنصورة سنة 1936.

دخل الإذاعة المصرية سنة 1939م، وكان وقتئذ متأثّراً بمحمد رفعت وكان على علاقة وطيدة به، وقد استعانت به الإذاعة لإصلاح الأجزاء التالفة من تسجيلات محمد رفعت فقد كان من أبرع من استطاع تقليد الكبير محمد رفعت.

إتخذ أبو العينين لنفسه أسلوباً خاصاً فريداً في التلاوة بدءاً من منتصف الأربعينيات وأخرج ما بصوته من إبداعات ونغمات كان قد كتمها لحين وقتها، وكان أول قارئ مصري يقرأ بالمسجد الأقصى.

‏زار العديد من الأقطار العربية والغربية ، أُصيب بمرض في صوته في مطلع الستينيات، غير أنه غلبه وعاد للتلاوة، وعُيّن قارئاً لمسجد عمر مكرم سنة 1969 م، ثم لمسجد السيدة زينب منذ 1992 م. ناضل في السبعينيات لإنشاء نقابة القُرّاء مع كبار القراء وقتئذ مثل محمود على البنا وعبد الباسط عبد الصمد إنتُخبَ نقيباً لها سنة 1988 م.
توفي يوم الخميس 23 يونيو 2011م عن عمر يناهز 88 عاماً.

رحم الله فضيلة الشيخ أبو العينين شعيشع وأسكنه فسيح جناته وجميع أموات المسلمين .

Total Page Visits: 125 - Today Page Visits: 1

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً