النظام السوري يسيطر على الغوطة الشرقية وسط انشغال الفصائل بالصراع فيما بينها

سيطرت قوات النظام السوري الخميس على كامل القطاع الجنوبي في الغوطة الشرقية عقب غارات جوية مكثفة وقصف مدفعي، الأمر الذي أدى إلى نزوح أكثر من 700 عائلة من المنطقة نحو القطاع الأوسط، لتصبح الخاصرة الغذائية الأهم في الغوطة تحت سيطرة قوات النظام.

سيطرة جيش النظام جاءت بعدما وصفه جيش الإسلام بحصار واعتقال 700 من قواته في الجنوب، وقطع طريق الإمداد عنه من طرف تحالف فيلق الرحمن جبهة النصرة وفجر الأمة (جيش الفسطاط) منذ أكثر من 20 يوما، فيما قال “جيش الفسطاط” إن جيش الإسلام سحب قواته من جنوب الغوطة مما سهل على النظام التوسع.

ويعد الصراع الحاصل في الغوطة الشرقية بين فصائل المعارضة السورية المقبولة داخليا ودوليا من أكثر الصراعات الدموية في عموم البلاد والتي لم تجد طريقها بعد للخروج من بحر الدماء والاتهامات المتبادلة من قبل الأطراف المتنازعة، في حين صبت نتائج المعارك الداخلية بين تشكيلات المعارضة لصالح النظام السوري.

المصدر عربي 21

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً