أخبار عاجلة

3 آلاف صهيونى يدخلون سيناء يوميًا ومعبر رفح مغلق أمام الفلسطينيين

قالت القناة الثانية العبرية، إن نحو 78 ألف إسرائيلي دخلوا إلى سيناء لقضاء عطلة الأعياد خلال الشهر الحالي .

يدخل الصهاينة إلى سيناء عبر معبر طابا؛ ومنهم من يذهب في اليوم نفسه ويعود في اليوم نفسه” ،  بينما تغلق سلطات الانقلاب معبر رفح بشكل دائم منذالانقلاب العسكرى فى 2013م.

ويبلغ عدد الداخلين  إلى سيناء يوميا نحو ثلاثة آلاف سائح صهيونى ونقلت القناة عن سياح صهاينة من الذين دخلوا سيناء، قولهم إن الذهاب إلى سيناء كأنك ذاهب من تل أبيب إلى القدس.

 وأضاف السياح أنهم لا يشعرون بالخوف وأن الوضع آمن جدا في سيناء.

وتفتح سلطات الاتقلاب معبر طابا أمام حركة المسافرين الصهاينة على مدار 24 ساعة وتسمح بدخولهم دون تأشيرات دخول.

في سياق متصل وصف مدير عام معبر رفح خالد الشاعر عام 2015 بأنه “من أسوأ الأعوام على الإطلاق”، حيث لم تتجاوز عدد ساعات العمل 120 ساعةً، وقد امتدت هذه الحالة إلى عام 2016، الذي لم يشهد تغيرًا يذكر بخصوص سياسة سلطات الانقلاب تجاه المعبر.

 تحيط بقطاع غزة سبعة معابر حدودية برية، تخضع جميعها للسيطرة الإسرائيلية ما عدا معبر رفح البري الذي يخضع للسيادة المصرية؛ لذا فإنه يعتبر المعبر الوحيد المتاح لسفر الأفراد؛ إذ تسمح إسرائيل بدخول البضائع عبر بعض المعابر التي تسيطر عليها، في حين تتشدد في سفر الأفراد لدواعٍ أمنية، وهو ما يجعل السفر عبرها مخاطرةً غير مضمونة.

ومعبر رفح هو المنفذ الوحيد لسكان قطاع غزة إلى العالم خارج سيطرة إسرائيل. ويبلغ عدد سكان القطاع حوالي 1.7 مليون فلسطيني.

ويربط معبر رفح البري قطاع غزة بـمصر، وتغلقه سلطات الانقلاب بشكل شبه كامل منذ الانقلاب العسكرى على أول رئيس مدنى منتحب “الدكتور محمد مرسى” فى يوليو ، 2013 .

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً