وبدأت ثورة الجياع سطو مسلح علي سيارة ” إسطوانات الغاز ” والإستيلاء علي الإسطوانات وتوزيعها علي الفقراء

في ظل الإرتفاع الجنوني في أسعار ” إسطوانات الغاز ” وندرة وجودها في أيام العيد , قام عدد من أهالي قرية ” العتامنة ” -دائرة مركز طما محافظة سوهاج- بالإستيلاء علي سيارة محملة ” بإسطوانات الغاز ” بالسطو المسلح تحت تهديد السلاح , وقاموا بتوزيعها علي أهالي القرية بسعر أقل .
قام الأهالي بتوزيع ” إسطوانات الغاز ” بمبلغ 13 جنيه فقط , وكان سعر الإنبوبة قد وصل إلي 50 جنيه في هذه الأماكن , وفي تصريحات لمصدر أمني مسؤل ذكر أن السيارة كانت محملة بعدد 400 إسطوانه وكانت في طريقها إلي قرية ” مشطا ” .

 

” إسطوانات الغاز ” وأزمة لا تنتهي

وفي هذه الأيام تشهد محافظات مصر بكل نواحيها أزمة طاحنة في أسعار ” إسطوانات الغاز ” وليس فقط محافظة سوهاج حيث وصل سعر أنبوبة الغاز إلي 100 جنيه في بعض الأماكن فيما تراوحت الأسعار في أماكن أخري ما بين 50 إلي 70 جنيه بسبب ندرة وجود ” إسطوانات الغاز ” في المستودعات ما يعطي الفرصة لتجار السوق السوداء لرفع سعر الأنبوبة مستغلين إحتياج الناس الشديد لها في أيام العيد , وتعتبر أزمة ” إسطوانات الغاز ” أزمة متكررة وتحدث في مثل هذه المناسبات بشكل دائم .

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً