أخبار عاجلة

هل يزيد ارتفاع ضغط الدم خطر الإصابة بفيروس كورونا ؟

بحسب منظمة الصحة العالمية، يمكن أن تشكل الإصابة بفيروس كورونا المستجد حالة بسيطة لا تدعو إلى القلق، لكن في الوقت نفسه يمكن أن تكون الحالة في غاية الخطورة. علماً أن حالة من خمس يمكن أن تتطلب دخول المستشفى. وبشكل خاص يُعتبر المصابون بأمراض مزمنة كالسرطان والسكري و#أمراض القلب وأمراض الرئة أكثر عرضة لمضاعفات المرض. كذلك بالنسبة إلى المسنين الذين يُعتبرون أكثر عرضة لل#خطر. لكن يُطرح السؤال هنا حول الأشخاص الذين يعانون ارتفاعاً في ضغط الدم. هل يُعتبرون أيضاً أكثر عرضة للخطر، خصوصاً أن هذه الحالة تصيب كثراً وتُعتبر من العوامل التي تزيد خطر الإصابة بأمراض القلب؟ من المعروف أن #ارتفاع ضغط الدم يساهم مع الوقت في إرهاق القلب لما يتطلبه من جهد إضافي من عضلة القلب، خصوصاً في حال عدم ضبط الحالة ومراقبتها بالشكل المناسب. مع الإشارة إلى أن ارتفاع ضغط الدم لا يؤدي إلى أعراض معينة باستثناء حالات معينة كآلام الرأس والدوار والغشاوة في النظر والطنين في الأذنين.

ارتفاع ضغط الدم وفيروس كورونا

بحسب الخبراء، لا يزيد ارتفاع ضغط الدم خطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد، لكن تُظهر التجربة عملياً أن الأشخاص الذين يعانون هذه الحالة هم أكثر عرضة لمضاعفات المرض والوفاة، فيما قد يكون السبب بحسب قولهم، في أن المرضى المعنيين هم في هذه الحالة عامةً في سنّ متقدمة. من جهة أخرى، يشير الاتحاد الفرنسي لأمراض القلب إلى أنّ ثمة دراسات عديدة أجراها باحثون صينيون تُبيِّن أن نسبة 23،7 في المئة من الأشخاص الذين عانوا مضاعفات جراء إصابتهم بفيروس كورونا المستجد يعانون ارتفاعاً في ضغط الدم، إلا أن هذه الأرقام قد لا تتخطى معدلات الإصابة بارتفاع ضغط الدم لدى مجموعات من الفئة العمرية نفسها. وبحسب البروفيسور جيرار هيلفت من معهد أمراض القلب في La Pitie-Salpetriere وعضو الاتحاد الفرنسي لأمراض القلب، “لم يتبين حتى اليوم أن الحالة المعتدلة من ارتفاع ضغط الدم لا تجعل مَن يعانيها أكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا المستجد. كما أنه لم يثبت حتى اليوم أن ارتفاع ضغط الدم قد يساهم في زيادة خطر تطور الحالة والتعرض لمضاعفات خطيرة لدى الإصابة بفيروس كورونا”.

Total Page Visits: 45 - Today Page Visits: 1

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً