أخبار عاجلة
محمد عبد القدوس

محمد قدوس : مواصفات التعليم الذي تحلم به بلادي

من الواضح أن هناك تغيرا جذريا في نظام التعليم ببلادي!!

ودون الدخول في التفاصيل أذكر مواصفات التعليم الذي تحلم به بلادي بحيث تكون له نتائج ملموسة على الأرض ويشعر بها الناس من مختلف الطبقات. وأولى تلك المواصفات أن تكون شاملة للجميع ، المدارس الحكومية قبل الخاصة ومدارس الأثرياء.

والنظام الجديد يجب أن يكون وسيلة فعالة للحد من البطالة، فيكون هناك ارتباط وثيق بين التعليم وسوق العمل، وهذا الأمر يتطلب كذلك بحث مشاكل الكليات النظرية، مثل الآداب والحقوق وغيرها، والتي تقبل أعدادا ضخمة من الطلاب، تجد البطالة في انتظار معظمهم! وهكذا تريد بلادي ثورة شاملة في التعليم، وليس فقط مجرد مناهج جديدة! والاهتمامن بالمعلم أمر ضروري جدا؛ لأن عليه يتوقف نجاح النظام الجديد ، ولذلك فالعناية به واجبة سواء من حيث تحسين مستواه المادي أو رفع كفاءته العلمية بما يتناسب والثورة التي نريدها في التعليم.

ومن المهم السير بتأن وهدوء ودون عجلة، فلا نقدم على أي خطوة جديدة قبل توفير الأجهزة وكل الإمكانيات اللازمة لنجاحها. والنظام الجديد للتعليم الذي تحلم به بلادي يعطي أهمية خاصة للتربية السليمة الى جانب التعليم، والهدف جيل من الطلاب عندهم أخلاق ودين ويحبون وطنهم ويجيدون اللغة العربية ، ومش معقول أبدا ذلك النظام التعليمي الذي لا يعرف الطالب فيه شيء عن تاريخ بلده ويجيد اللغة الأجنبية ، ويكره لغتنا الجميلة.

وأخيرا نحلم بتعليم يراعي ظروف بلدنا وطبيعتها، يعني تعليم مصري متطور وليس منقولا بالمسطرة من بلاد برة.

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً