كيفية تسريع الهاتف فى (٨) خطوات بدون برامج .

*أسباب بطئ الهاتف

عادة ما يحدث بطئ الجهاز الذكي بعد فترة من استخدام الهاتف وتحميل التطبيقات و ازدحام ذاكرة الهاتف مما يجعله يصبح في غالبية الأوقات بطيئاً ولا يستجيب بسرعة لكافة الأوامر كما كان في البداية.ولا شك في أنّ بطء الهاتف الذكي وعدم تجاوبه يؤدي الى إزعاج المستخدم. ما قد يزيد من توتره، ويفضي به الى كره هاتفه وحتى تبديله. وفي الوقت الذي يظن كثيرون أنّ بطء الجهاز ناتج عن أسباب متعلقة بالجهاز نفسه، تكون هذه فقط مجرد مشكلة بسيطة وحلها لا يحتاج الى كثير من الخبرة أو الى خطوات معقدة.
ويمكن إستخدام بعض التطبيقات فى اكتشاف سبب البطئ وتحليل كفاءة الجهاز.

*طرق تسريع الهاتف

١-تعطيل أو إلغاء تثبيت التطبيقات غير المستخدمة:

غالبية هواتف أندرويد تأتي مع تطبيقات افتراضية؛ مثبتة مسبقاً على الهاتف، تستخدم الذاكرة بشكل مفرط، لكن يمكنك تعطيل، أو في بعض الحالات إلغاء تثبيت معظم التطبيقات الافتراضية على الهاتف، إن كنت لا تستخدمها.
توجه إلى الإعدادات، ثم إلى التطبيقات، لرؤية جميع التطبيقات المثبتة على هاتفك، من هنا يمكنك القيام بعمليتي التعطيل أو إلغاء التثبيت.
كما يمكنك أيضاً الوصول إلى التطبيقات غير المستخدمة من خلال مدير التخزين الذكي Files Go.

٢- تثبيت الإصدارات الخفيفة من التطبيقات:

إن كنت تستخدم هاتفًا بذاكرة تخزين عشوائية محدودة، فالأجدر بك استخدام الإصدارات المخففة من التطبيقات التي تستخدمها، حيث تستهلك هذه التطبيقات بيانات أقل، كما أنها قادرة على العمل في جميع ظروف الشبكة.
تجدر الإشارة إلى أن العديد من المنصات الاجتماعية توفر نسخ مخففة من تطبيقاتها، فيسيبوك، ماسنجر، تويتر، يوتيوب، بحث غوغل، على سبيل المثال لا الحصر.

٣- تأكد من تثبيت آخر تحديث لنظام التشغيل:

على سبيل المثال: إن كان هاتفك لا يزال يعمل بالإصدار أندرويد 6.0 مارشميليو، ”29.7 من أجهزة أندرويد تعمل حالياً بهذا الإصدار”، هناك احتمال كبير أن هناك تحديثا متاحا لجهازك.
توجه إلى الإعدادات، حول الهاتف، تحديث النظام، قم بتثبيت التحديث إن وجدته.

٤- ضبط الشاشة الرئيسة:

استخدام خلفيات متحركة في الهاتف يؤدي إلى استنزاف موارد الجهاز، لاسيما إن كان هاتفك منخفض أو متوسط المواصفات.
إن كنت قد رصدت تأخرًا عند التبديل بين التطبيقات أو عند الخروج من التطبيقات للعودة إلى الشاشة الرئيسة، حاول التبديل إلى خلفيات ثابتة.
إن كنت تبحث عن خلفيات متحركة لا تستنزف مواد الهاتف، يمكنك تجربة تطبيق Google’s Wallpapers app.

٥- اطلع على ما يتم تشغيله في الخلفية:

إذا لاحظت أن بطارية الهاتف تنفد أسرع من المعتاد، توجه إلى الإعدادات، البطارية لتعقب التطبيق الذي يستنفد البطارية، اختر فرض الإيقاف، لإيقاف تشغيل التطبيق في الخلفية.

٦- إيقاف البلوتوث عند عدم الاستخدام:

من المنطقي جدًا إيقاف خاصية ما عندما تكون لا تستخدمها، لكن ليس من المستحسن إيقاف الوصول إلى الموقع، حيث إن معظم التطبيقات تحتاج إلى نوع من معلومات الموقع للتشغيل.

٧- لا تثبت تطبيقات لتحسين أداء البطارية:

غالبية التطبيقات المتوفرة لتحسين أداء بطارية هواتف أندرويد لا تقوم سوى بحذف الملفات المؤقتة وفرض إيقاف للتطبيقات قيد التشغيل في الخلفية. لكنها تجعل من هاتفك أكثر عرضة للاختراق.
إذا لاحظت تباطؤًا في أداء الهاتف، والتطبيقات تستغرق وقتًا للتحميل، أفضل ما يمكنك فعله هو إيقاف عمل التطبيقات في الخلفية بشكل يدوي، ولمسح ذاكرة التخزين المؤقتة، يمكنك دائمًا الاعتماد على مدير التخزين الذكي من جوجل Files Go.

٨-استخدم مدير التخزين الذكي من غوغل Files Go:

لا يعمل تطبيق جوجل على توفير المساحة وتحسين أداء الهاتف فقط، بل يتيح إمكانية إدارة الملفات بشكل كامل، باختصار هو مدير تخزين ذكي رائع، ينقسم إلى تبويبين رئيسين: سعة التخزين، والملفات.
يمكنك استخدام Files Go لمعرفة مقدار المساحة الفارغة المتبقية على هاتفك وبطاقة SD، فضلًا عن سهولة نقل الملفات إلى بطاقة الذاكرة الخارجية، وحذف الملفات المؤقتة، لتوفير مساحة تخزين مباشرة من التطبيق، كما يقدم التطبيق اقتراحات مفيدة بشأن الملفات التي يمكنك إزالتها قبل نفاد المساحة.
فمدير التخزين الذكي من جوجل Files Go يقوم بعمل ممتاز عندما يتعلق الأمر بالعثور على الملفات غير الضرورية والمكررة على الهاتف، لاسيما إن كنت تستخدم هاتف أندرويد بذاكرة تخزين داخلية تبلغ 8 جيجابايت أو 16 جيجابايت.

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً