#كورونا ..قراءة متأنية للمشهد المصرى
#كورونا ..قراءة متأنية للمشهد المصرى

كورونا ..قراءة متأنية للمشهد المصرى

#كورونا ..قراءة متأنية للمشهد المصرى

أولا نطمئن قراءنا الأعزاء بأنه لا داعى للهلع

  • عدد المصابين بكورونا أو COVID-19 حتى الآن على مستوى العالم ييلغ ١٠٠الف مصاب
  • ٧٧ الف داخل الصين، أى حوالي ٩٦٪من إجمالي عددالمصابين ف الصين وحدها و٤٪ فقط منتشر في باقي العالم والدول العربية.
    -معدل الوفيات لمن يصابون بالمرض أقل من ٥٠ عام منخفض للغايه٠٢، ٪
    -معدل الوفيات لمن يصابون بالمرض من ٥٠ – ٦٠ عام ١،٣٪
    -معدل الوفيات لمن يصابون من ٦٠-٧٠ عام ٣،٦٪
    هل وصل الفيروس مصر؟! … قولا واحدا: نعم
    حيث أعلنت وزيرة الصحة ومنظمة الصحه العالمية بتاريخ الجمعه ٦ مارس عن اكتشاف ١٢ حالة حاملة للفيروس بباخرة نيلية قادمة من أسوان للأقصر لم يظهر عليها أي أعراض، والحاله المسببه سائحة تايوانية من أصل أمريكي وعلى الفور قامت وزارة الصحة وفق إرشادات منظمة الصحة العالمية بإتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والاحترازيه حيال المخالطين الحاله وعمل الفحوصات اللازمة خلال ١٤ يوم (فترة حضانة الفيروس) وإجراء تحاليل PCR وثبت وجود ١٢ حاله إيجابية وجاري تحويلهم للمستشفى المخصص للعزل والحجر الصحي
  • فيروس كورونا هو مرض تنفسي، جيل من الإنفلونزا يلتصق على الغشاء المخاطي للجهاز التنفسي ويسبب التهابا رئوىا وصعوبة في التنفس شديدة ويؤدي إلى الوفاة
    وقد تم الإعلان في مصر عن ٣ حالات مصابة :
    1.الأولى لاجنبي حاملا للفيروس وتلقى رعاية طبية فائقه وبعد ١٤يوم وبعد التحاليل وجد الفيروس وسافر عائدا لوطنه
    2.الثاني تم الإعلان عنه الأحد الماضي الموافق ١ مارس وتم عزله وتؤكد الفحوصات ع تحسن حالته
    3.والثالثة لمصري عائدا من صربيا مرورا بفرنسا (ترانزيت ١٢ ساعة) وتم عزله واتخاذ الإجراءات الوقائية
    ويقال إن المرض انتشر في ٢٠١٩/١٢/٣١ من منطقة ووهان فى الصين وهومكان ملئ بالخفافيش..
    وهو مرض حيواني ينتقل من الحيوان للإنسان ومن البشر بعضهم البعض.
    وتمثل فيروسات كورونا فصيله كبيرة من الفيروسات تسبب أمراض للبشر من نزلة البرد الشائعة لأمراض تنفسية حادة منها للموت
    وصرحت منظمة(UNICEF) عن أن الفيروس كبير الحجم حيث قطر الخلية ٤٠٠_٥٠٠ ميكرومتر ولهذا فإن أي قناع يمنع دخولها
  • الفيروس لا يستقر فى الهواء بل على الأرض لذا لا ينتقل عن طريق الجو ينتقل مع رزاز العطس أو الكحه مثلا مسافه ٣:٢ متر ويسقط على الأسطح
    ومن المبشرات انه لا يعيش على الأسطح أكثر من ٣ ساعات لذلك لا خوف من البضائع المستوردة من الخارج عن طريق الموانئ حيث ميناء دمياط آمن تماما
    وتتفاوت الأعراض عند المصابين :
    _ ٨١٪ يشعر بأعراض طفيفه تشبه نزلات البرد
    _ ١٤٪ يشعر بأعراض متوسطة
    _٥٪ يصابون بأعراض شديدة
    احتياطات مهمة جدا للسيطرة على المرض :
    ■حاول أن تلبس كمامه أو حتى تغطي وجهك بمنديل في الأماكن العامة أو الأتوبيسات
    ■الاكل الخارجي و take away و fast food نقلل منهم قدر الإمكان والطعام النئ والغير كامل النضج سبب من اسباب الاصابة
    ■الفيروس عند سقوطه على سطح معدني يعيش لمده ١٢ ساعة لذا غسل اليدين بالصابون والماء بشكل جيد يفي بالغرض وعند سقوطه على الاقمشه يظل ٩ ساعات لذا غسل الملابس أو التعرض للشمس لمده ساعتين يفي بالغرض لقتله
    ●يعيش الفيروس على اليدين لمدة ١٠ دقائق لذا وضع المعقم المحلي يفي بغرض الوقاية في حاله تعرض الفيروس لدرجة حرارة ٢٦-٢٧ مئوية يقتل فهو لا يعيش في المناطق الحارة.
    ●أيضا شرب الماء الحار والتعرض للشمس والابتعاد عن المثلجات والأكل البارد مهم
    ●الغرغرة بماء دافئ يقتل جراثيم اللوزتين ويمنعها من التسرب للرئتين
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا انتشرت الأمراض قولوا هذا الدعاء”اللهم انا نعوذ بك من البرص ونعوذ بك من الجنون ونعوذ بك من الجزام ونعوذ بك من سئ الأقسام”
    حفظكم الله جميعا بعينه التي لا تنام.

عن عبد الله

اترك تعليقاً