أخبار عاجلة
الحصري

في ذكري رحيل الشيخ “محمود خليل الحصري ” .

تمر اليوم 24 نوفمبر الذكرى الـ٤١ رحيل أحد أبرز عباقرة دولة تلاوة القرآن الكريم في مصر والعالم الشيخ محمود خليل الحصرى، الذى يعد أول من سجل القرآن المرتل في العالم، والذى توفى فى مثل هذا اليوم 24 نوفمبر 1980.

نافذة دمياط توضح في السبع النقاط التالية رحلة الشيخ محمود خليل الحصرى مع القرآن الكريم منذ صغره وحتى وفاته في مثل هذا اليوم

1961 – أول من سجّل القرآن برواية حفص عن عاصم.

1964 – أول من سجّل القرآن برواية ورش عن نافع.

1968 – أول من سجل القرآن برواية قالون ورواية الدورى عن أبي عمرو البصري.

1969 – أول من سجّل القرآن المعلم (طريقة التعليم).

1975 – أول من رتل القرآن بطريقة المصحف المفسر.

1977 – أول من رتل القرآن في الأمم المتحدة.وأذّن لصلاة الظهر في الأمم المتحدة.

1978 – أول من رتل القرآن في القصر الملكي في لندن . و أوّل من رتل القرآن افي قاعة هايوارت المطلة على نهر التايمز في لندن .و أول قارئ يقرأ القرآن في البيت الأبيض ، وقاعة الكونغرس الأمريكي .

توفي رحمه الله في ٢٤ نوفمبر سنة ١٩٨٠م بعد صلاة العشاء بعد أن امتدت رحلته مع كتاب الله الكريم ما يقرب من خمسة وخمسين عامًا.

ولا نزال نأكل من عنقود العنب ، وعنقود العنب لا ينفد

أحسن الوالدُ بفرش المساجد حتى لُقِّب بالحصري، فنشر الله صوت ابنه في أنحاء الأرض باسم الحصري الذي لا يزال يتردد على أسماعنا في مشارق الأرض ومغاربها بهذا اللقب.

Total Page Visits: 46 - Today Page Visits: 1

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً