أخبار عاجلة

فضيحة ..البترول يغش البنزين بالـسبرتو ..فيديو

تداول نشطاء عبر “يوتيوب” مقطع فيديو لأحد مهندسي صيانة السيارات الشهيرة ويدعى “عصام غنايم” ،يكشف كارثة لاحظها الكثيرون من ملاك وسائقي السيارات الآونة الأخيرة.

وقال” غنايم” خلال المقطع، إن العديد من المواطنين وأصحاب السيارات جاءوا يشتكون من نفاذ كميات البنزين فى “تنك “السيارات بسرعة.

وأضاف : حد لاحظ إن السائقين وأصحاب السيارات يشتكون من نفاد البنزين من السيارة بسرعة، يعنى البنزين بيخلص فى عربيتنا بصورة بشعة.وفق المقطع

وتابع غنايم :يعنى العربيات مابقتش تمشى “الكيلوات” اللى هى بتمشيها،وكل الناس بتشتكى بلا استثناء مشيرا إلى أن كل اللى جى يكشف على السيارة يقولي شوف حل لي إزاى أوفر بنزين فى السيارة.

وقال: حتى سيارتي اللى معمول بها جميع الخصائص التي توفر بنزين بتحرق كميات كبيرة أيضا.

ثم قام بفتح “كبوت السيارة”، وبشرح الأمر فكانت المفاجأة. حيث أكد أن رائحة البنزين التى تخرج من خرطوم تنك السيارة “سبرتو”وليس رائحة “بنزين” كما هو معتاد.وسخر قائلا: انتو متخيلين إن ده سبرتو،وإيه علاقته بأن البنزين بيخلص بسرعة من السيارة.

إشاعات ..إشاعات

فى المقابل، ومن أجل طمس الحقيقة وإدراجها تحت بند” الشائعات” ، زعم حمدي عبدالعزيز، المتحدث باسم وزارة البترول، أن جودة البنزين كما هى ولا صحة لوضع السبرتو عليه. نافيا إضافة أي خصائص على البنزين تجعله ينتهي سريعا كما ردد بعض المستخدمين مؤخرا.

وقال عبدالعزيز، في مداخلة تلفزيونية:“البنزين المصري معتمد، وشهادته مطابقة للمواصفات القياسية، وهي مواصفات موضوعة بعناية، وأي شركة من شركات التسويق تسحب بنزين من المستودعات بيكون فيه شهادة مطابقة، ويكون هناك تحليل أمام ممثلي البنزين، ولكن ما يقال إنه يتطاير كلام غير علمي وغير واقعي تماما، لأن البنزين المصري مطابق للمواصفات القياسية المصرية، والبنزين متواجد منذ فترة كبيرة وليس وليد اللحظة، وكل فترة نسعى يكون فيه منتجات للبنزين عالية الجودة، ونجود في نوعية البنزين، وفيه شركتين فقط حاليا عملوا مواصفات أفضل”.

وادعى قائلا: “فيه شائعات للأسف تصدر من وقت لآخر، وهناك ناس شغلتها إنها فقط قاعدة على السوشيال ميديا، وكل شخص تيجي له فكرة يشيرها والناس تتناقلها كأن المعلومة مجهولة المصدر تصبح معلومة المصدر، وللأسف يتم تداولها بكثافة دون وعي، البنزين المصري بخير ومطابق للمواصفات القياسية ويتم إنتاجه داخل معامل التكرير المصرية وفيه جزء يتم استيراده طبعا، ونستهلك في الصيف أكثر من 25 مليون لتر بنزين يوميا.

البحوث..تم خلط البنزين بالإيثانول

من جهته، فجر الدكتور أحمد الصباغ ، مدير معهد بحوث البترول،مفاجأة كاشفا كذب وزارة البترول، وأكد فى تصريحات سابقة، أنه تم خلط 10% في خليط الوقود (إيثانول بنزين 80) بنسبة 50% من حجم الإيثانول.

وأوضح الصباغ -أن تقرير اللجنة الفنية للتجربة الميدانية أشار إلی أن هذا الخليط بنسبة 10% إيثانول مع بنزين 80 أو 92 .

فى المقابل، حذر عضو بمعهد بحوث البترول، رفض ذكر اسمه ، من أن تجربة استخدام الإيثانول خطر على البيئة ويدمر تنك السيارة ودورة البنزين وخزانات المحطات .

وأوضح فى تصريحات صحفية، أن اضافة الإيثانول إلى بنزين 80  و92  يسبب خللا للسيارات ، وهذا بلاشك سيؤثر على مصداقية جودة البنزين عند الجمهور ويقلل من نسب الشراء فى المستقبل.

 

 

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً