أخبار عاجلة

ضابط بسجن العقرب للمعتقلين “موتوا واحنا هنشيل اللي يموت ونجيب غيره” ..تعرف على أبرز الإنتهاكات بحقهم

وردتنا استغاثة عاجلة من معتقلي سجن العقرب عن الإنتهاكات التي يتعرضون لها بالسجن،
حيث يصر الضابط (محمد حسن ) ان يسكن النزلاء كل (8) افراد في زنزانة واحدة ، مع العلم أن الزنازين كلها انفرادية ولا تسع لاكتر من اثنين علي الاكتر ومع ذلك يصر علي تسكين ثمانية افراد في نفس الزنزانة مما يعرض النزلاء لحالات اختناق شديدة
 
 
كما يرفض الضابط نفسه في إدخال العلاج للمرضى ، برغم وجود أثنين من المعتقلين مصابين بالربو ومعرضون للموت في اي لحظة ،وعند اعتراض المعتقلين لضابط العنبر (محمد حسن) وقالوا له الناس معرضه للموت قال لهم بالحرف :”انا عايز أموتكم.. انتم موتوا واحنا هانشيل اللي يموت وهنجيب غيره”
 
وبالإضافة لهذا لا يقوم الضابط بإدخال اي طعام الي العنبر سوي رغيف ومعه 50جرام من جبن بيضاء في اليوم لكل سجين.
 
إدارة السجن لا ستمح بدخول العلاج أو علاج أي من المعتقلين في عياد السجن ، ما تسببب بتدهور الحالة الصحية لكثير منهم .
 
كما أن أنابيب الصرف الصحي بالسجن مسدودة منذ أكثر من عام ما أدى لإمتلاء الزنازين بمياه المجاري و نتج عن هذا انتشار الحشرات و الأمراض و الميكروبات وخاصة الناموس الذي أصبح كالطاعون في الزنازين ، وترفض إدارة السجن إصلاح المجاري حتى ولو على حساب المساجين .
 
ومركز الشهاب لحقوق الإنسان يدين الإنتهاكات بحق معتقلي العقرب ، وتحمل إدارة السجن مسئولية سلامتهم ويطالب النيابة العامة بالتحقيق في تلك الوقائع وإحالة المتورطين فيها للمحاسبة.
 

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً