صور و فيديو .. استشهاد صاحب التك توك بعد تعرضه لتعذيب شديد من قبل قوات امن الانقلاب

تداولت وسائط التواصل الاجتماعي صورة لصاحب التكتوك مقتولا وتظهر على وجهه اثار التعذيب والجروح القطعية ووسط تعتيم شديد من وسائل اعلام الانقلاب والجهات الامنية عن حقيقة ما حدث له وهل هذه الصورة حقيقية ام مفبركة نريد شخص مسئول يوضح الحقيقة ام ان ما تقوم به اجهزة امن الانقلاب من اهدار كرامة المصريين وتزوير الحقائق وتلفيق التهم الجاهزة لكل من عارضهم واقتحام المنازل وحرقها على اهلها يؤكد انه ليس من المستبعد ابدا ان تقوم هذه العصابات الاجرامية من القيام باكثر من ذلك لا نملك الا ان نقول حسبنا الله ونعم الوكيل .

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أفضل الجهاد عند الله كلمة حق عند سلطان جائر. نحسبه شهيدا ان شاء الله على يد النظام المصري العسكري المجرم .

جدير بالذكر ان مصر تعاني منذ انقلاب العسكر من ازمات طاحنة في شتى المجالات وانخفاض قيمة الجنيه الى ادنى مستوياته ومرور البلاد بحالة تضخم ممى ادي الى ارتفاع الاسعار الجنوني واختفاء بعض السلع الاساسية التي يحتاجها المواطنون الذين ولا يستطيعون الحصول عليها اما لارتفاع اسعارها او لاختفائها . ومن خلال برنامج الاعلامي عمرو الليثي واحد من الناس التقى بهذا المواطن البسيط وقال ما يحسه في قلبة ولمس ذلك احاسيس ملايين من المواطنين البسطاء وانتشر حديثة المتلفز انتشارا واسعا على منصات التواصل الاجتماعي وبلغت مشاهداته الملايين الا ان امن الانقلاب كان له راي اخر .

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً