رفع أسعار الكهرباء على المصريين و اعفاء الجيش من الزيادة

عقب تصريح وزارة كهرباء الانقلاب بتأكيد تخفيض الدعم على الكهرباء سادت حالة سخط بين أفراد المجتمع الذي يكوى بنار الأسعار و تدني الخدمات

و رغم أن الزيادة شملت الجميع سواء الاستخدام المنزلي أو الاستخدام التجاري أو الصناعي و حتى الانارة العامة ، ولكن التزمت وزارة الكهرباء باعفاء 574 منشأة تابعة للجيش (تابع قرار شهر 7/2015 )
ولم تجرؤ وزارة كهرباء الانقلاب عن الحديث عن الزيادة بالنسبة لأنشطة الجيش التجارية و الصناعية و التي بدأت في التوغل كاقتصاد موازي و منافس للدولة المصرية بل و محتكراً لأسواقها

فقد أكدت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة في حكومة الانقلاب أنه سيتم رفع أسعار الكهرباء فى يوليو المقبل بعد تخفيض الدعم بنسبة ٢٠%، طبقا لقرار مجلس وزراء الانقلاب بالزيادة السنوية على أسعار الكيلو وات لجميع المستهلكين ولجميع الأنشطة المنزلية والصناعية والتجارية، على ان يتم تطبيقها سنويا فى أول يوليو من كل عام حتى عام 2019لتصبح الكهرباء بلا دعم .

و سيكون متوسط الاستهلاك عند عامة الشعب ( محدودي و متوسطي الدخل ) يتجاوز ال100جنيه طبقاً للشريحة الرابعة
و تم تحديد أسعار شرائح الكهرباء التى سيتم تطبيقها فى أول يوليو القادم ستكون الزيادة فى الشريحة الأولى التى يتراوح استهلاكها ما بين كيلو إلى ٥٠ كيلووات بمقدار قرشين ونصف لتكون 10 قروش، وتبدأ الزيادة من الشريحة الثانية التى يتراوح استهلاكها ما بين 51 إلى 100 كيلو وات ليصبح سعر الكيلو وات 19 قرشا، تليها الشريحة الثالثة التى تستهلك 200 كيلو وات 26 قرشا،
ثم الشريحة الأهم و التي تمثل حوالي نصف الشعب و هي الشريحة الرابعة من 201 كيلو وحتى 350 كيلو سيكون السعر 35 قرشا، والشريحة الخامسة من 351 إلى 600 كيلو وات 44 قرشا، وللشريحة السادسة من 651 إلى ألف كيلو وات ستحاسب على 71 قرشا للكيلو وات، وللشريحة السابعة والتى يتعدى استهلاكها الألف كيلو 81 قرشا.

وبالنسبة للشرائح التجارية من كيلووات حتى 100 كيلو 34 قرشا، ومن كيلو حتى 600 كيلو 58 قرشا، والشرائح الأعلى من 600 كيلو ستحاسب بسعر 86 قرشا للكيلو وات، ولأنشطة الجهد الفائق والصناعات كثيفة الاستهلاك تحاسب على متوسط سعر 39.3 قرشا وفى أوقات الذروة 54 قرشا، ومترو الأنفاق 25.6 قرش للكيلو وات، ولصناعات الجهد العالى “22- 66 ك.ف” تبدأ من 25.6 قرشا وحتى 55.9 قرش للكيلو وات/ ساعة.

وأنشطة الجهد المتوسط “11–22 ك.ف” من 24.3 وحتى 58.6 قرش، ولأنشطة الجهد المنخفض مثل الأنارة العامة والرى من 27.1 قرش وحتى 58.6 قرش.

و لم يتم ذكر الجيش طبعاً في استهلاكه للأنشطة التجارية و الصناعية فهو أصبح دولة فوق الدولة تنهب مصادرها ثم تبيع الفتات للشعب المسكين

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً