أخبار عاجلة

ذكرى #مذبحة_بحر_البقر

ذكرى #مذبحة_بحر_البقر
– ما تم في البصارطة و سيناء و ما يتم في سوريا كل يوم لا ينفصل عما حدث في الماضي
– العدوان الصهيوني بعد أن كان عدوان مكشوف يتم بالأيدي الصهيونية فقد أصبح الآن يتم عبر أدواته في المنطقة و عملائه من حكام العرب
– فكم قتل الصهاينة من يوم مذبحة بحر البقر إلى الآن و كم قتل النظام في سنواته الماضية
– كم قتل الصهاينة من الشعب السوري منذ احتلال الجولان إلى اليوم و كم يقتل النظام كل يوم

 

في منطقة الصالحية بشرق الدلتا، صباح الثامن من إبريل عام 1970، كان أطفال مدرسة بحر البقر الابتدائية المشتركة يستعدون ليوم دراسي جديد، يحملون حقائبهم الصغيرة، وسط توديع الأهالي لهم، لم يعرف الأطفال أن هذا اليوم سيصبح مخلدا في التاريخ بدمائهم الطاهرة، بعد أن راح ضحية مجزرة من قوات الاعتداء الإسرائيلي.

واحد وثلاثون طالبا رحلوا في قصف غادر من القوات الإسرائيلية بطائرات الفانتوم، وإصابة 26 آخرين من أطفال المدرسة، بمحافظة الشرقية، بعد سقوط 5 قنابل وصاروخين على المدرسة، التي كانت تتكون من طابق واحد يضم ثلاثة فصول.

أكثر من 45 عاما مرت على ذكرى المذبحة، وتبقى عدد من المشاهد التي تؤرخ لملامحها، عدد من الصور والفيديوهات وثقت جرائم إسرائيل، كما وثقها عدد من الفنانين، مثل المطربة شادية والشاعر صلاح جاهين، “الدرس انتهى لموا الكراريس.. بالدم اللي على ورقهم سال.. في قصر الأمم المتحدة.. مسابقة لرسوم الأطفال.. إيه رأيك في البقع الحمرا.. يا ضمير العالم يا عزيزي.. دي لطفلة مصرية سمرا.. كانت من أشطر تلاميذي”، التي لحنها سيد مكاوي.

وشارك أيضا في التوثيق مجموعة من الأطفال غير المعروفين، بتقديم أغنية “بلادي يا بلادي”، التي أُدخلت فيما بعد ضمن لحن من ألحان أغاني ثورة 25 يناير، وتضمن “كليب” الأغنية بعض المشاهد النادرة واللقطات لأثار المذبحة.

وبثت الإذاعة المصرية وقتها بيانًا ينعي شهداء الحادث : “أيها الأخوة المواطنون، أقدم العدو في تمام الساعة التاسعة و20 دقيقة من صباح اليوم علي جريمة جديدة تفوق حد التصور، عندما أغار بطائراته الفانتوم الأمريكية على مدرسة بحر البقر الإبتدائية المشتركة بمحافظة الشرقية، وسقط الأطفال بين سن السادسة والثانية عشر تحت جحيم من النيران”.

كانت بحر البقر المجزرة الأولى من نوعها، في خضم الصراع العربي الإسرائيلي، بالرغم من أنها ليست الأخيرة، فأصبحت تلك الواقعة أيقونة في الصراع العربي الاسرائيلي، ودافعا لجنود مصر في حرب أكتوبر عقبها بثلاث سنوات.

Total Page Visits: 24 - Today Page Visits: 1

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً