أخبار عاجلة
كاريكاتير نافذة دمياط

حوارعلى مقهى فى الشارع الدمياطى

على مقهى فى الشارع الدمياطى :
حوار بين : علوة (صنايعى دمياطى ايده تتلف في حرير لكن قفل الورشة وعملها قهوة صغيرة من بعد وقف الحال على ايد السيسي ) ، واستاذ محمدين ( مدرس دمياطى أصيل )
علوة يقف على النصبة وينادى على ا محمدين : شايك قرنفل ولا نعناع يا استاذ ويقررها 3 مرات لم يسمعه الاستاذ فذهب له قائلا سرحان فى الموبايل ليه كدا يا استاذ
أ/ محمدين: سرحان فى البلوة الى احنا فيها يا علوة .
علوة ::بلوة ايه بعد الشر !!!
أ/ محمدين :: انت مش عايش معانا ولا ايه باعلوة
يا بنى النهاردة سيلشي بيكل – وزير المياه الإثيوبي اعلن البدء في ملء خزان السد في يوليو الى جاى ، بدون اتفاق مع مصر
وقال
”لم نتفق على مسألة ملء (خزان) السد لأن مصر قدمت اقتراحا جديدا يطلب تنفيذ عملية الملء في فترة 12-21 سنة. هذا أمر غير مقبول. سنبدأ ملء السد بحلول يوليو“. علوة :: ودى كارثة يعنى يااستاذ محمدين :: يابنى دى كارثة من كل النواحى بمجرد ملء خزان السد الإثيوبي ستواجه مصر أزمة قاسية في حصتها من مياه النيل يعنى احنا هنا فى دمياط مش هيبقى عندنا مايه وارضنا هتبور . علوة ::طب يا استاذ احنا جبشنا قوى وندمرهم وبعدين اديك شايف احنا عندنا جيش مستعد . ا محمدين:: ضحكتنى ياعلوة انت رامى ودنك لمطبلاية الاعلام وكدابين يابنى المجلس العسكرى والسيسى هما سبب الى احنا فيه وهما الى مخلين اثيوبيا تخش بقلب جامد مصر ( قبل تولي السيسي ) استطاعت ااستصدار قرار أوروبي روسي صيني، بالاشتراك مع البنك الدولي، بوقف تمويل سد النهضة، ووقف القروض التي كانت ستحصل عليها إثيوبيا من كل من الصين وإيطاليا وغيرها، بهدف إقامة سدود على النيل، إلا أن السيسي فاجأ العالم في ٢٣ مارس ٢٠١٥ بتوقيع اتفاق إعلان المبادئ، ملغية بذلك اتفاقية ١٩٠٢ التي كانت تمنع كل دول حوض النيل من إقامة أي سدود على النيل إلا بموافقة مصر والسودان، وقال بلحة السيسي وقتها، إن لإثيوبيا الحق في عمل نهضة شاملة لشعبها، وأن إقامة سدود لإنتاج الكهرباء ضرورة لهذه النهضة.
الغريب أن المتحدث باسم الحكومة الإثيوبية خرج يومها ببيان يدعو فيه الشعب المصري إلى التريث، باعتباره شعباً صديقاً، وإثيوبيا تحرص على صداقته، على حد البيان، الذي أضاف: أن إثيوبيا تنفذ ماتم الاتفاق عليه مع السيسي، وما ورد في اتفاق إعلان المبادئ، مطالباً الدولة المصرية بنشر نص الاتفاق أمام الشعب حتى يعرف المصريون الحقيقة، طبعا لا السيسي نشر ولا حاجة لانه عبيط اخواته وخاين وقابض من اسرائيل الى مصلحتها ملئ السد يبنى الخاين السيسى مش فالح الا انه يجرنا فى حرب ملناش فيها يقبض على حسها فلوس وعمولة انما يحارب يجبلنا حقنا لا ده يبيعنا مش قالك انا لو انفع اتباع هتباع ربنا يرحم الرئيس المحترم محمد مرسى قال إن نقصت قطرة من مياة النيل فدمائنا هي البديل . هات ياعلوة شاى من غير لا قرنفل ولا نعناع وادعى على السيسي الخاين والى معاه باعوا ارضنا وفرطوا فى نيلنا وبيسرقوا فى قوت عيالنا

كاريكاتير نافذة دمياط

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *