أخبار عاجلة

حسونة : تحذر من توقف شركات الملح عن الإنتاج بعد إهمال صيانتها

 

النائبة أنيسة حسونة تحذر من توقف شركات الملح عن الإنتاج بعد إهمال صيانتها صوت الوطن – موقع اخباري يهتم بكل اخبار العرب من المحيط الى الخليج نقلا عن اليوم السابع ننشر لكم النائبة أنيسة حسونة تحذر من توقف شركات الملح عن الإنتاج بعد إهمال صيانتها، النائبة أنيسة حسونة تحذر من توقف شركات الملح عن الإنتاج بعد إهمال صيانتها ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صوت الوطن – موقع اخباري يهتم بكل اخبار العرب من المحيط الى الخليج ونبدء مع الخبر الابرز، النائبة أنيسة حسونة تحذر من توقف شركات الملح عن الإنتاج بعد إهمال صيانتها.صوت الوطن – موقع اخباري يهتم بكل اخبار العرب من المحيط الى الخليج  تقدمت النائبة أنيسة حسونة، عضو مجلس نواب الانقلاب، ببيان عاجل بشأن أزمة شركات إنتاج ملح الطعام، والأزمة التى أوشكت عليها مصر بسبب هذا، مشيرة إلى أننا نتمتع بشواطئ طويلة على بحرين‏، ما يتيح هذا المناخ وهذه التضاريس الطبيعية إنتاج الملح دون حاجة للاستيراد، بل إن الملح المصرى عرف بجودته وخلوه من الشوائب.وأضافت أنيسة حسونة، فى بيانها العاجل، قائلة: “الحقيقة الصادمة التى أعلنتها غرفة التعدين، أن واردات مصر من ملح كلوريد الصوديوم بين 2014 و2016 وصل لـ3.7 مليار دولار، ويأتى ذلك فى وقت من المفترض أن نكون دولة مصدرة فى تلك الصناعة، كما أعلنت الغرفة أيضا أن إنتاج مصر يمثل 2% من الإنتاج العالمى لكلوريد الصوديوم، فإنتاجنا حوالى 4.8 مليون طن، فى حين أن الإنتاج العالمى 255 مليون طن، وترتيب مصر وصل للمرتبة 13 بالقائمة التى تعتليها الصين والولايات المتحدة، إذ ينتجان ثلث إنتاج العالم”.واستطردت النائبة أنيسة حسونة فى بيانها: “هذه كارثة قومية، نتاج إهمال تحديث وصيانة شركات الملاحة، فشركة الملاحات المصرية، وهى كبرى الشركات فى الشرق الأوسط تحتاج للتحديث، إذ تمتلك مصر كبرى شركات الملاحات بالشرق الأوسط، أبرزها ملاحة المكس بالإسكندرية وملاحة بورسعيد وملاحة سبيكة بشمال سيناء‏، فملاحة المكس من أكبر الملاحات بالعالم العربى،‏ ويستحيل عمل أى مشروع توسعى بها، بسبب الامتداد العمرانى الذى أحاط بالشركة من كل جانب، أما ملاحة سبيكة بشمال سيناء فتنتج نوعية ملح ممتازة جدا، تقدر بمليون طن سنويا، ولكن يعيبها بعد المسافة وتكلفة النقل من شمال سيناء للدلتا والإسكندرية‏”.واستكملت أنيسة حسونة بيانها بالقول: “شركات قطاع الأعمال العام تستحوذ على 75% من إنتاج الملح فى مصر‏، وإقبال القطاع الخاص على الاستثمار فى هذه الصناعة ضعيف للغاية، فمن يغامر بدفع ‏300‏ مليون جنيه تكلفة إنشاء ملاحة يبدأ إنتاجها بعد خمس أو ست سنوات؟” لافتة إلى أن مصر كانت قبل سنتين تصدر أكثر من ‏800‏ ألف طن تقريبا، بحدود 10 دولارات للطن، وهذه مهزلة شديدة‏، وإذا أنشأت الدولة الملاحات الشمسية ستبيع الطن بمائة دولار‏.‏وأوضح البيان، أن أمريكا وأوروبا تعتمدان بشكل كبير على الملح المصرى فى إزالة الثلوج‏، وهذا يستلزم إنتاج ملح تتم معالجته صناعيا لدرجة النقاء المطلوبة غذائيا وصناعيا، بينما ما زالت مصانع الألبان المصرية تستورد ملحا من الخارج بسبب أجل درجة جودته العالية‏،‏ ومصانع دمياط تستخدم الملح السيىء فى إنتاج الجبن الأبيض، وحذرت أنيسة حسونة من أنه إذا لم نبدأ إنشاء مصانع ملح جديدة، وتحديث شركات الملاحة الحالية، فسنكون على أبواب أزمة كبيرة فى الصناعات الكيميائية والغذائية، لأن فتح باب استيراد الملح أكثر من ذلك يعد كارثة قومية، الأمر الذى له انعكاسات خطيرة على الاقتصاد القومى.

المصدر: النائبة أنيسة حسونة تحذر من توقف شركات الملح عن الإنتاج بعد إهمال صيانتها

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً