أخبار عاجلة

تقرير يكشف تعمد الصين هدم 8450مسجد في شينجيانغ

لم تقف الانتهاكات الصينية بحق أقلية الإيغور المسلمة على احتجاز مئات الآلاف بمعسكرات الاعتقال، أو محو الهوية الثقافية لسكان إقليم شينجيانغ، ولكن ظهرت تقارير مؤخراً تؤكد تعمد الحزب الشيوعي الصيني هدم المساجد في الإقليم.

وفقًا لتقرير أصدره معهد السياسة الإستراتيجية الأسترالي (ASPI) ، يتم تدمير المساجد في جميع أنحاء شينجيانغ حيث أشار التقرير إلى تحديد عينة من 533 مسجدًا في شينجيانغ ، بما في ذلك 129 من أورومتشي، من بين هذه المساجد ، تم تدمير 170 مسجدًا بنسبة (31.9٪) ، وتضرر 175 بنسبة (32.8٪) ، ولم يتضرر 188 آخرين بنسبة (35.3٪).

كما أوضح التقرير أنه من بين 404 مسجدًا، تم أخذ تحليلات حول تلك المساجد بمناطق أخرى من شينجيانغ ، تم تدمير 148 (36.6٪) و 152 (37.6٪) و 104 (25.8٪) غير متضررة “.

كما يشير معهد السياسات الإستراتيجية الأسترالي إلى أنه “في أنحاء شينجيانغ تعرض ما يقرب من 16000 مسجد للضرر أو الدمار وتم هدم 8450 مسجد بالكامل.

ويشير معهد السياسة الاستراتيجية الأسترالي إلى أن تدمير الحكومة الصينية للتراث الثقافي للإيغور، يهدف إلى محو واستبدال وإعادة كتابة ما يعنيه أن تكون من الإيغور وأن تعيش في شينجيانغ.

كما أشارت التقارير الإعلامية في الأشهر القليلة الماضية إلى حدوث تدمير مصرّح به للكنائس وأماكن عبادة أخرى في جميع أنحاء الصين. ولا يزال يتم إنكار المزاعم من جانب بكين.

المصدر : الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين

عن نافذة دمياط

اترك تعليقاً