بيان إحصائي بعدد الاصابات الجديدة بفيروس كورونا المستحدث ج.م.ع. (Covid_19- Egypt) من 15 مارس الى 14 ابريل 2020

وزارة الصحة : تعلن تسجيل 14 حالة وفاة ليصبح إجمالي الوفيات 178 وتسجيل 160 إصابة جديدة بفيروس #كورونا ليرتفع أعداد المصابين 2350 
#كورونا_مصر

#نافذة_دمياط : بيان احصائي لحالات الاصابة الجديدة بفيروس كورونا المستحدث بجمهورية مصر العربية من 15 مارس وحتى 14 ابريل 2020 مع رسم بياني توضيحي .

تم تسجيل 178 حالة اصابة جديدة بزيادة 53 حالة عن اليوم السابق , هذا ويتضح من الجدول و الرسم البياني التواتر في الارتفاع و الانخفاض في البيان اليومي لحالات الاصابة الجديدة اليومية من بداية الحصر من يوم 15 مارس حتى يوم 28 مارس الا انه بدءا من يوم 29 مارس خلال 6 ايام تتضاغف الاعداد بزيادات مطردة في الاعداد لحالات الاصابات الجديدة حتى انه يقترب من الزيادة ثلاث امثال حتى وصلنا الى 120 حالة اصابة جديدة ثم يتواتر الانخفاض والارتفاع خلال الايام التالية الى ان يصل اليوم الى 178 حالة اصابة وهو اعلى عدد للاصابات الجديدة منذ بداية انتشار الوباء , وهذا شيئ يدعوا الى الريبة و الترقب ومن الاعداد المعلنة رسميا , في ظل تداول اراء وابحاث وتحليلات للعديد من الاطباء والمتخصصين في الشأن الطبي :

_ بروتوكول العلاج بوزارة الصحة في التعامل مع حالات الاصابة والاشتباة غير مطمئن , حيث لا يسمح بعمل مسحة و تحليلها , الا للحالات المتاخرة من الاصابة حيث أن الاحصاءات اوضحت ان نسبة 30 % من الوفيات ماتت قبل وصولها الى المشافي . بحسب تقارير منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة المصرية . 25000 مسحة فقط حتى الان .

_ نسبة الإصابات بين الطواقم الطبية المصرية تبلغ نحو 10% من جملة الإصابات وهي أعلى نسبة إصابة بين الطواقم الطبية على مستوى العالم وتؤكد أن أطباء مصر وممرضيها يكافحون الوباء بلا إمكانات ولا أدوات وقاية أو حماية من العدوى.

شكوى واستغاثات الاطباء ومناشدة نقابة الأطباء وطلبها مرارا حكومة الانقلاب إلى توفير الأجهزة والمعدات والأدوات الوقائية التي تحمي الطواقم الطبية وهم يتصدرون الصفوف في مواجهة هذا الوباء القاتل.

مازالت الفرصة سانحة ويمكن السيطرة على الوضع المتأزم , ونأمل ان يعود الانخفاض لاعداد الاصابات الحقيقية والمعلنة حتى ينحسر هذا الوباء , خاصة وانه قد ارتفعت النسبة المئوية لحالات الوفاة مرة اخرى من 5.7% الى 6.8 % من اجمالي عدد الاصابات والتي وصلت الى 2350 اصابة حتى الان بحسب تقارير وزارة الصحة بمصر . فالحذر الحذر من التهاون في الحظر من الشعب والاهالي والحكومة على السواء ,فقد يحدث انتكاسة كبيرة يصبح فيها الفيروس اكثر شراسة . حمى الله مصر واهلها من كل مكروه وسوء .

يلاحظ ان اجمالي عينات الاختبار 25000 مسحة بمصر حتى الان

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً