أخبار عاجلة

الشرقية.. الانقلاب يختطف سيدة أثناء زيارة شقيقها بسجن طره

كشف مصدر مطلع بالتحالف الوطنى لدعم الشرعية بالشرقية عن جريمة جديدة لمليشيات أمن الانقلاب بحق حرائر مصر، وقال إنه تم اختطاف السيدة جيهان محمد الإمام من مدينة ديرب نجم في أثناء زيارتها لشقيقها الشيخ عمرو الإمام بسجن طره، يوم الخميس الماضي الموافق 31 مارس 2016م بعد أن ظل مختفيا قسريا منذ أن تم اختطافه بتاريخ 10 فبرير 2016.

وأضاف المصدر أنه وفى تواطئ فج لنيابة الانقلاب فوجئ الجميع بإصدارها قرارًا بحبس جيهان 15 يومًا دون أى ادانات تذكر، بعدما أكدوا خروجها صباح الجمعة 1 إبريل 2016 استمرار للجرائم والانتهاكات بحق أحرار وحرائر مصر الرافضين للظلم.

وحذر المصدر بتحالف دعم الشرعية بالشرقية من عواقب وردود الأفعال عن هذه الممارسات غير المسئولة، التى تتحمل سلطات الانقلاب المسئوليه عنها، داعين العقلاء من أبناء مصر الشرفاء بالوقوف صفا واحدا تجاه تلك الجرائم التى لا تسقط بالتقادم.

وطالب بسرعة رفع الظلم عن السيدة جيهان الإمام والإفراج عنها، ومحاكمة المتورطين فى هذه الجريمة، فحرائر مصر خط أحمر يجب ألا يتم تجاوزه بأى حال من الأحوال، انطلاقا من مبادئنا وشرعنا الحنيف والأعراف المجتمعية.

وشدد المصدر بالتحالف على أن ممارسات داخلية الانقلاب المخالفة لكل أعراف وقيم المجتمع المصري والمخلة بالسلم الاجتماعي لن تثنيهم عن استكمال الثورة واستمرار الحراك الثوري حتى يتحرر الوطن من هؤلاء المرتزقة والقصاص لكل المظلومين من الأحرار وأبناء الوطن الشرفاء.

يشار إلى أن السيدة جيهان الإمام بنت قرية العصايد التابعة لمدينة ديرب نجم بالشرقية، متزوجة وأم لثلاثة أطفال (محمد 17 سنة، علياء 15 سنة، محمود 3 سنوات)، وكان شقيقها قد تم اختطافه من تاريخ 10 فبراير واختفاؤه قسريا لما يقارب الأربعين يوما تعرض خلالها لعمليات من التعذيب الممنهج للاعتراف بتهم لا صلة له بها تحت وطأة التعذيب فى جريمة ضد الإنسانية لا تسقط بالتقادم.

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً