أخبار عاجلة

السلطات اليمنية تحتجز 75 صيادًا مصريًا منهم 35 من أبناء ‌دمياط

 

احتجزت السلطات اليمنية، 75 صيادًا مصريًا منهم 40 من أبناء مدينة “المطرية” بـ الدقهلية وذلك عقب دخولهم إلى المياه الإقليمية اليمنية دون تصريح.
وأكد نقيب الصيادين المصريين “بكري أبوالحسن “بمدينة المطرية، إلى أن المحتجزين 40 صيادا كانوا علي متن 3 مراكب صيد من محافظة دمياط، ومعهم 35 صيادا آخرين من مدينة “عزبة البرج” بـمحافظة دمياط.
وأضاف، أنهم بعثوا برسائل إلى الخارجية المصرية والقنصل المصرى باليمن للوقوف على آخر مستجدات الموقف ولكن دون جدوى، ما اضطرهم لمحاولة التواصل مع مواطنين مصريين باليمن للإطمئنان على الصيادين وطمئنة ذويهم.
يذكر أن 49 صيادا مصريا ما زالوا محتجزين فى محافظة الحديدة اليمينة لليوم السادس عشر على التوالى، وسط تجاهل تام لخطروة الأمر من قبل وزارة الخارجية والقنصل العام باليمن.
وأضاف “أبوالحسن”:- ، فى تصريحات صحفية،سابقة، إن مسلحي جماعة الحوثي، قاموا باحتجاز الصيادين المصريين وعددا من العمال الذين يعملون في مختلف الأنشطة والأعمال الحرة ويقيمون في مدينة الحديدة منذ سنوات، حيث ألقي القبض عليهم واحتجازهم في السجن الاحتياطي في العاصمة صنعاء، ما يزيد الأمر تعقيدًا، خوفًا من محاولات قتلهم، على الرغم من أن المجموعة كانت تقوم بعمليات صيد وليس لها أى خلفيات سياسية أو عرقية.
وطالب الخارجية المصرية والمسئوليين المصريين باليمن باتخاذ إجرءات عاجلة للحفاظ وحماية أرواح العمال، مؤكدًا أن الوقت كلما تأخر تصبح حياة الصيادين أكثر خطورة من ذى قبل.

#تطلع_علي_ظهرك_يا_بلحة

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً