الرئيسية / الأخبار / الذكرى الثالثة لاستشهاد الأستاذ / ابراهيم حشيش
شهداء
عيدهم مش معانا

الذكرى الثالثة لاستشهاد الأستاذ / ابراهيم حشيش

في مثل هذا اليوم استشهد الأستاذ / إبراهيم حشيش أثناء اعتقاله بسجن جمصة بسبب الإهمال الطبي المتعمد 
وكان الشهيد أ. إبراهيم حشيش معلم خبير لغة عربية – 58 عام – من قرية #البصارطة
وكانت سلطات الانقلاب قد اعتقلته لمدة عام ونصف بتهمة ملفقة ودون مراعاة لكبر سنه و مرضه و دون اعتبار لمهنته بل كانوا يتعمدوا التنكيل به فيقوموا بترحيله من سجن مركز دمياط إلى سجن بورسعيد إلى سجن جمصة ..
حتى تردت حالته الصحية فيتقدم اهله بطلب عفو صحي ويقدمون الشهادات الطبية التي تؤكد إصابته بسرطان الكبد و تأخر الحالة الصحية … فيرفض مجرموا الانقلاب الافراج عنه بعفو صحي قبل استشهاده بأسبوعين ..
ثم تزداد حالته الصحية سوءاً فينقلوه من أسبوع فقط إلى مستشفى الأزهر الجامعي بعدما تيقنوا من قرب وفاته 
لتصعد روحه إلى بارئها تشكو ظلم الظالمين ..
و يموت الأستاذ إبراهيم حشيش و هو مقيداً بالسرير الذي توفي عليه قبله الشهيد #الفلاحجي
#عيدهم_مش_معانا

عن نافذة دمياط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *