أخبار عاجلة

التحالف يدعو لأسبوع “حق الغلابة” تحت شعار “افتحوا الميادين”

بينما يظن السيسي الفاشل أنه بهذه الحجافل الأمنية يستطيع أن يمنع صوت الغلابة والمظلومين، يستمر علنا في بيع كرامة الوطن والمواطن لصندوق النقد الدولي في ظرف ينذر بإفلاس وانهيار اقتصادي وشيك.

ومن هنا التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب، إذ يؤكد أن التغيير لصالح الشعب لا يأتي من شرق أو غرب بل بيد الشعب ولصالح مطالبهم المشروعة، فإنه يدعو لأسبوع تظاهرات يستجب لتطلعات المصريين وحقوقهم، بعنوان “حق الغلابة” تحت شعار “افتحوا الميادين”.

إننا نجحنا جميعا أن تكون مطالب يوم 11/11 على لسان كل مصري، ومصدر قلق لنظام انقلابي فاسد يظن أن هذا اليوم هو نهاية الغضب الشعبي بجحافله الأمنية التي تغلق الميادين، وهو واهم ومن معه، فغضبة الشعوب الحرة إن لم تتحرك اليوم بكثافة في الميادين، فيوم مشهود قريب سيكون الغضب أشد وأقوى من كل البطش الأمني.
وفي هذا الصدد، يؤكد التحالف على الآتي:

– رفض إغلاق الميادين، والقضايا الملفقة والتفزيع الأمني المستمر في كافة أنحاء الوطن، ويدعو لتحرك حقوقي وإعلامي فاضح لكل الجرائم بحق الغلابة والمظلومين.

– الوقوف بجوار الشعب المصري في غضبه المشروع ولن نتأخر دفاعا عن مطالبه المشروعة وكرامته الضائعة، وحقوقه المستباحة، ولن تتوقف تظاهراتنا المستمرة من 3 سنوات ونتحدي السيسي الجبان بفتح ميدان التحرير ليسمع ويرى الغضب المطالب برحيله.

– دعوة كل القوى الحرة للوقوف صفا واحدا لرفض تحميل المواطن فاتورة الغلاء ورفض قرض صندوق النقد الدولي، وكل الإجراءات الأخيرة التي اتخذت ضد المواطن ومنها تعويم الجنيه ورفع الدعم.

– التأكيد على أن الإصلاح الاقتصادي يبدأ من محاربة الفساد وليس من جيب المواطن الكادح ، ويبدأ من إبعاد الجيش عن الملف الاقتصادي ووضعه في مهمته الأساسية في حماية الوطن وأمنه القومي، وعلى القوات المسلحة الانحياز إلى مطالب الشعب العادلة ومصالح الوطن العليا.

– رحيل السيسي الخائن باتت مسألة وقت، ولن تنقذه الهرولة تجاه من يذيق السنة الأمرين في العراق وسوريا، ولا حديث المؤامرات الداخلية والخارجية، ولاقرض الصندوق، وعلى الجميع الاستعداد لشراكة واسعة تعدّ لعدالة انتقالية ناجزة وتنمية حقيقة وهيكلة وتطوير لجميع المؤسسات.

– التأكيد علي أن تيران وصنافير مصرية ولا يجوز للخائن السيسي التنازل عنهما ولا التفريط في أي شبر من أرض الوطن، والاستعداد الدائم للانخراط في أي غضب شعبي عارم.

الله أكبر والنصر للثورة
التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب
الموجة الثورية ارحل

 

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً