أخبار عاجلة

البيطريين تحذر من مخاطر سمكة القراض السامة في 10 نقاط..

كشف الدكتور الحسيني عوض، عضو مجلس نقابة الأطباء البيطريين، في تصريحات لصدي البلد ،١٠ معلومات عن سمكة الأرنب أو القراض أو النفيخة والتي انتشر الحديث عنها مؤخرا، ويطلق عليها اسم سمكة الأرنب لأن أسنانها تشبه أسنان الأرنب، وتحتوي على غدد ذات سمية عالية.

ومن خلال التقرير التالي نرصد ١٠ معلومات خطيرة عن سمكة الأرنب:

– تعيش في البحرين الأحمر والأبيض المتوسط.

– أعراض التسمم تبدأ بارتخاء فى المفاصل والعضلات وغثيان وصداع وفي حالة السم المركز تؤدى إلى الوفاة بعد دخول المصاب في غيبوبة كاملة.

– سم هذه السمكة يوجد في ثلاثة أماكن مختلفة من جسمها، تحت الجلد وقرب الأحشاء وبجانب النخاع، كما أن كبد هذه السمكة سام جدًا.

– تتراكم المواد السامة أيضًا في أسنان السمكة بسبب تحلّل غذائها الذي يشمل نوعًا من الطحالب الخضراء السامة.

– تعد تلك السمكة من الاسماك العدوانية التي تأكل الأسماك الصغيرة واليرقات السمكية.

– سمكة الأرنب الواحدة تكفي لقتل مئة شخص.

– كما أن البعض يغريه الكبد الكبير في تلك السمكة، والتي تُطبخ أحيانًا مع الأرز.

-إذا حاولت ربة المنزل أو بائع الأسماك تنظيفها وسلخها ولم يقم بإزالة الغدد السامة منها باتقان وحرص ستصاب فورًا لحم السمك ومن يأكلها يموت في الحال.

-بعض التجار يقومون بسلخ السمكة وبيعها على شكل قطع فيليه لإخفاء ملامحها وحتى لا يتمكن المواطنون من معرفة نوع السمكة.

-وحذر مركز السموم بكلية الطب بالإسكندرية مسبقا أن السمكة تحتوي على غدد ذات نسبة سم عالية، لافتةً إلى أن النسبة الأكبر من السم توجد بالكبد والأمعاء والخياشيم وتحت الجلد.

أعراض تناول السمكة تتمثل في أن المريض يصاب بصداع ودوار وغثيان، فضلًا عن حدوث تنميل مفاجئ في الوجه واللسان والشفتين، وارتخاء في العضلات والمفاصل، وأحيانا تظهر في شكل أكثر حدة تتمثل في آلام عضلية وهبوط في ضغط الدم وشلل مفاجئ وتوقف الجهاز التنفسي والتسبب في الوفاة.

ومن المؤكد أن سم سمكة الأرنب لا يتأثر بالطهي ويظهر خلال مدة تتراوح بين ساعتين إلى 3 ساعات.

Total Page Visits: 224 - Today Page Visits: 1

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً