أخبار عاجلة

البريطانيون يصوتون للخروج من الاتحاد الأوروبي

ذكرت وكالات الأنباء ان النتائج النهائية  لفرز أصوات الاستفتاء البريطاني كشفت ان 51.9% مع خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي مقابل 48.1% مع بقائها فيه

وقالت المتحدثة باسم اللجنة العليا للاستفتاء البريطاني جيني واتسون: “بريطانيا صوّتت لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي”.

واشارت وسائل إعلام بريطانية إلى إن “بريطانيا أصبحت خارج الاتحاد” فمعسكر الخروج حصل على أكثر من 16.784 مليون صوت، وهو ما يضمن له الفوز في الاستفتاء.

 وعقب صدور نتائج الاستفتاء، أعرب زعيم حزب الاستقلال البريطاني المناهض للاتحاد الأوروبي والمهاجرين، نايجل فاراج، عن سعادته بنتائج الاستفتاء المصيري، وقال “أجرؤ الآن أن أحلم بأن الفجر مقبل على مملكة متحدة مستقلة”.

وأكد، وسط حشد متحمس في العاصمة البريطاينة لندن، “لنتخلص من العلم (الأوروبي) ومن بروكسل (المفوضية الأوروبية) ومن كل فشل. لنجعل من الثالث والعشرين من يونيو يوم استقلالنا”.

وطالب بـ{حكومة خروج} من الاتحاد الأوروبي .

ومن جانبه ، قال رئيس المجلس الأوروبي دونالد تاسك:”ان  قوانين الاتحاد الأوروبي ستظل نافذة في بريطانيا” ، وتابع قائلا:”مصممون على الحفاظ على وحدة الاتحاد الأوروبي”.

وسارع وزير الخارجية الألماني، فرانك فالتر شتاينماير، إلى القول إن الأنباء من بريطانيا “مقلقة.. يبدو أنه يوم حزين لأوروبا والمملكة المتحدة”.

وتوقع رئيس البرلمان الأوروبي، مارتن شولتز، أن تبدأ المفاوضات سريعا حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، رغم أن رئيس معسكر الخروج في المملكة المتحدة، ماثيو إليوت، قال إن بلاده مازالت في الاتحاد وسستبقى لأشهر كثيرة وربما لسنوات.

أما مساعد رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كاميرون، فقد قال “نحن في منطقة مجهولة”، في إشارة إلى الانقسام الحاد في بريطانيا، الذي سبق وسيعقب الاستفتاء.

والاستفتاء هو الثالث في تاريخ المملكة المتحدة ويأتي بعد معركة على الأصوات استمرت على مدى أربعة أشهر بين معسكري “التصويت بالبقاء” و “التصويت بمغادرة” الاتحاد الأوروبي.

ومن المحتمل أن تكون نتيجة الاستفتاء نقطة تحول في علاقة بريطانيا بأوروبا وباقي العالم.

وثمة تقلبات في الأسواق المالية العالمية تحسبا لنتيجة الاستفتاء.

وقال بنك انجلترا (البنك المركزي)  إنه سيتخذ كل الخطوات الضرورية للوفاء بمسؤولياته لضمان الاستقرار المالي والنقدي في ظل نتيجة الاستفتاء، فيما هبطت اسعار الاسهم في سوق هونغ كونغ بنسبة 5 بالمئة بعد ظهور نتائج استفتاء بريطانيا، إذ خسر مؤشر هانغ سنغ 5,11 بالمئة من قيمته عصر الجمعة.

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً