أخبار عاجلة

اعتقال_تعسفي بحق 4 من أبناء البصارطة.. في ظل تصعيد أمني ضدها

اعتقال_تعسفي بحق 4 من أبناء البصارطة.. في ظل تصعيد أمني ضدها

#مصر | #دمياط
#اعتقال_تعسفي
ورد إلى المنظمة، تعرض 4 من المواطنين المصريين، من أبناء قرية البصارطة، للاعتقال التعسفي، وهم:

1. أحمد الشيوخي.

2. حسن الزيات.

3. محمد حماد

4. رفعت رفعت أبو غزالة.

وبحسب ما ورد للمنظمة، فقد تم اعتقالهم تعسفيًا دون سند من القانون، من محافظة القاهرة، على يد قوات الأمن المصرية، واخفائهم قسريًا في مكان مجهول، حيث يعملون هناك، وذلك لأن محل إقامتهم في بطاقات الهوية (البطاقة الشخصية) مدون فيه قرية البصارطة، على حد تعبير ذويهم، مؤكدين أنهم ذهبوا للعمل في القاهرة بعد أن ضاق بهم الرزق في قريتهم ومحافظة دمياط.

وقد نشرت المنظمة منذ عدة أيام استغاثة من أهالي قرية البصارطة التابعة لمحافظة دمياط، وبحسب ما ورد في الاستغاثة تواصل قوات الأمن المصرية محاصرة القرية من جميع مداخلها، وتنشر مناخ عدم الاستقرار، وحولت القرية لثكنه عسكرية، وسط حالة من الغضب والسخط بين عموم أهالى القرية.

وأضاف أهالي القرية للمنظمة في استغاثتهم أن قوات الأمن التابعة للسلطات المصرية، قامت بإخلاء عدد من منازل ما أسموهم بـ “المطاردين”، وقاموا بإخراج النساء من منازلهم، واحتلت قوات الأمن المنازل، مع استمرار توافد التعزيزات من قوات الأمن، بما جعل الأهالى يصفون ما يحدث بأنه عملية قتل بالبطيء للمواطنين، بعد انتشار الخوف بينهم جراء ما وصفوه بالجرائم التى يتعرضون لها منذ فجر الثلاثاء وحتى اليوم.

وتُدين المنظمة ما يحدث من قوات الأمن التابعة للسلطات المصرية، التي تنتهك حقوق الإنسان، والتي حولت قرية مصرية إلى ما وصفته مصادرنا بقرية “تحت الحرب”.

ويحمل ذوي المعتقلين، السلطات المصرية، السلامة الكاملة لهم، وضرورة الإفراج الفوري عنهم.
#المنظمة_السويسرية_لحماية_حقوق_الإنسان

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً