اعتداءات وحشية على المعتقلين بسجن بورسعيد والمعتقلون يضربون عن الطعام

بدأ المعتقلون بسجن بورسعيد إضرابا” عن الطعام منذ الثلاثاء الماضي كما أعلنوا عن دخولهم في إضراب عن الزيارات وحضور الجلسات منذ اليوم الأحد.

وكان ميليشيات الإنقلاب العسكري قد اقتحمت الزنازين بسجن بورسعيد بالقوات الخاصة وانهالت بالضرب على المعتقلين ما أسفر عن إصابات بالغة بين المعتقلين.

وقامت بالإعتداء بالضرب الشديد و التعذيب و تقييد الأيدي من الخلف و وضع الوجه على الأرض و الضرب العنيف على كل من : م / يسري النجار و أ / سمير حمايل كما تم عزلهم و آخرين في الحبس الانفرادي.

وأدى تدهور الحالة الصحية للأستاذ سمير حمايل الى نقله إلى مستشفى السجن و للآن لا يعرف أي من زملائهم المعتقلين أية اخبار عنهم او حالتهم الصحية .
كما أكدوا ان أعدادا تم نقلها للحبس الانفرادي بينما انقطعت الاخبار عن عدد آخر.

 

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً