أخبار عاجلة

استشهاد ثاني معتقل في خلال يومين نتيجة الإهمال الطبي

قال الناشط والحقوقي عزت غنيم، مدير التنسيقية المصرية للحقوق والحريات، إن “المعتقل زغلول الجبالي (٥٩ سنة)، توفي اليوم بسجن الاستقبال بطرة، نتيجة تعنت إدارة السجن وإصرارها على وضعه في حجز انفرادي لمدة ١٥ يومًا في ظروف غير آدمية مما أدى إلى وفاته”.

وأوضح غنيم أن “الجبالي كان مريضًا بالقلب والضغط والسكر، قبل وفاته، وصدر بحقه حكم قضائي، مؤخرًا بالسجن 15 عامًا في إحدى القضايا السياسية (لم يحددها)، وكان يحتاج للعلاج”.

وتوفي معارض وصباح أول أمس الأحد، يدعى ماجد الحنفي أحمد علي الجوهري (35 عامًا)، بعد أن لفظ أنفاسه الأخيرة، بمستشفى سجن طرة نتيجة إهمال طبي”، بحسب غنيم. ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من وزارة الداخلية حول ما ذكره الناشط الحقوقي بخصوص الواقعتين.

المصدر TRT العربية

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً