أخبار عاجلة

احمد مااااات يا تري ذنبه في رقبة مين ؟؟؟؟؟

احمد مااااات يا تري ذنبه في رقبة مين ؟؟؟؟؟


8 / 5 / 2017يوم ذهبت فيه الابتسامة وتاهت الفرحة وملئ الحزن القلوب وتوقفت العقول ذهولا مما سمعت
يوم لا أريد تكراره ولا استطيع نسيانه وامحوه من ذاكرتى
لا ترى العين فيه حين تنام وحين تصحو سوى بسمة وضحكة طاهرة لا يعكر صفوها الغبار ولا تحمل شئ سوى حب الناس ضحكة المرحوم أحمد عبده عيد
احمد كان ونعم الناس مفيش فى قلبه غير حب الناس واحترامهم ميعرفش يعنى ايه كره ويعنى ايه حقد ، شاب محترم ربنا أعطاه كل صفة حلوة ممكن تتوقعها او تتمنها
احمد خريج كليه تجارة توفى ولم يتم 27 سنة .. احنا بنطلب من كل الناس انها تدعيله بالرحمة والمغفرة لو اتكلمت عن احمد مش هلاقى كلام معبر يوصفه ويوصف احترامه واخلاقه وحب الناس ليه
تانى حاجة حابب احكى عنها الاهمال الى دايما بنسمع عنه فى المستشفيات و أى منظومة حكومية على طول بسمع بس عمرى ماحسيت ان الاهمال دا قريب منى وتعايشت فيه مع الى حصل لاحمد علشان كدا فعلا لازم نواجه الموضوع ونساعد فى نشره لانه بكرا لا قدر الله ممكن يصيب حد من اهلنا وتتكرر نفس القصة
احمد اتصاب على ماكنة أيمة cnc لحد وقتنا هذا لم يفسر احد كيف مات ولكن من الواضح انه كان ناتج عن خلل فى برنامج الفلاشة الذى من خلاله تعمل الماكنة وتتطبق الشغل مما ادى الى خروج الذراع عن موقعه وكان احمد بالقرب منه دفعه فى صدره بشكل سريع وحصله نزيف داخلى

احمد انتقل الى المستشفى دخل العمليات واتضح ان عنده نزيف داخلى وفصيلة دمه مش موجودة فى المستشفى … ازاى مستشفى تفتقد لأى فصيلة دم أيا كانت فى الحالة الطارئ يكون أيه العمل وقتها ؟
من ضمن الحلول بحثنا عن ناس من البلد للتبرع بنفس الفصيلة . ووصلنا لواحد و اتنين ومن هنا يأتى رد المستشفى السخيف ان فصيلة الدم دى فى حالة انه اخدوها من المتبرع لابد من انها تروح تتحلل اول ومش هتيجى قبل تانى يوم بالكتير .. مفيش غير انكم تجيبو نفس الفصيلة من بنك دم تكون متحللة مسبقا وجاهزة .

وبعتونا على مستشفى بالاسم فى بورسعيد واحنا رايحين معتقدين انهم كلموا المستشفى الى فى بورسعيد وان فصيلة الدم متوفرة هناك وهنروح نجيبها لما روحنا هناك قالو مش موجودة ومفيش حد اتصل بينا ولا حاجة من هذا القبيل فى شخص هناك قالنا اعرض عليهم فلوس وهما يتصرفوا عرضنا عليهم الفلوس الى هما عاوزينها ومفيش فايدة قالوا مش موجودة اصلا .. كنا على اتصال باهلنا فى مستشفى دمياط العام بيتعجلوا الدم كان المطلوب ما يعادل 10اكياس دم الى ان اصبح المطلوب ولو على الاقل كيس دم واحد فقط روحنا اكتر من مستشفى فى بورسعيد بدون نتيجة .. الى ان اتى اتصال ان احمد فى ذمة الله

المشكلة التانية الى وجهتنا بعد وفاة احمد وهى تصريح الدفن
احمد خرج من المستشفى على الساعة سابعة المغرب ومن لحظة وفاته كان والده فى النيابة بيخلص اجرأت الدفن وبيطلع تصريح الدفن ..
اذيع على وفاة احمد وان الجنازة هتكون على الساعة ١١ بإذن الله لحين الانتهاء من الغسل ووصول تصريح الدفن
وإلى ان يجلس معه المقربين له لحظاتهم الاخيرة التى تجمعهم بيه
احمد اتغسل واتكفن ووالده لم يأتى بعد وكل ما نكلمه يقول لسا فى النيابة لسا التصريح مخرجش لحد الساعة واحدة تقريبا او بعد ذلك على ما وصل بالتصريح
احمد متوفى من قبل المغرب ووالده من ذلك الوقت فى النيابة بيخرج تصريح الدفن وصل بالتصريح الساعة واحدة بليل

للك ان تتخيل مدى الاهمال وان ازاى حياتنا بدون قيمة واننا ارخص ما فى البلد
مستشفى دمياط العام الى المفروض انها مؤهلة لاستقبال اى حالة طؤارى تفتقد لفصيلة دم يحتاجها مريض يلتقط انفاسه الاخيرة
بالاضافة الى ان المستشفى ترفض وجود حل سريع فى حالة وجود من تبرع بنفس الفصيلة لابد من ان الفصيلة تتحل وتيجى تانى يوم !!!
ملحوظة لما روحنا بورسعيد ومكنش فى فصيلة الدم فى اى مستشفى اتصالنا لظابط معرفة احدى اصدقائنا اتصل بمستشفى بورسعيد وقالهم هبعت اتنين عساكر بنفس فصيلة الدم هتخدوا منهم الكيس المطلوب وتبعتوا معهم الدم على الفو ووقتها المستشفى مرفضتش وعلى ما وصل العساكر كان القدر قال كلمته وكان الاتصال وصل بأن احمد توفي
يعنى كان فى ايدهم يحلوها من الأول وكان ممكن نلحق أحمد .. كان لازم يبقا ليك واسطة او معرفة علشان حتى يعطوك حقك ويحترموا انسانيتك

أحمد اتوفى وربنا اختاره علشانه انسان نقى ومحترم وخلوق وانه يستحق مكان افضل واحسن من حياتنا دى

بكرا هنشوف غير احمد وهيتعاملو معاه بنفس الطريقة مفيش احترام لمشاعرنا ولا انسانيتنا .

احمد مش اول ولا اخر واحد يموت نتيجة المتاجرة بدماءنا من عصابة ومافيا بنوك الدم, دمنا نتبرع به للبنوك الدم , والبنوك تتاجر به باسعار يعجز عنها الفقير وظهر ذلك مؤخرا في الاسعار المعلن عنها

اما في حالة الطوارئ والحوادث يتبرع اهل المريض باضعاف ما يحتاجه من الفصيلة المطلوبة , وهذا مصدر  من مصادر تغذية بنوك الدم بالاضافة لحملات التبرع .

بعد الاعلان عن هذه الاسعار اصبح السعر مقننا ولن يفرق مع الاغنياء اما الفقراء فلا عزاء لهم وانا لله وانا اليه راجعون

اقترح الاتي :

ان يتم تشجيع الجمعيات الاهلية وافكارها في مجال التبرع بالدم عن طريق حصر المتبرعيين الجاهزين  وفصائلهم وتوزيعه الجغرافي . وهناك خبرات ناجحة في هذا المجال .

ان يتم وضع انقاذ حياة المريض كاولوية وليس تحليل الدم الذي ياخذ يومين لانتظار النتيجة خلاله نفقد حياة المريض .

 

 

 

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً