أخبار عاجلة

إيقاف توزيع الوجبات الغذائية إبتداء من اليوم بجميع مدارس المحافظة بعد كارثة فسادها

ايقاف توزيع التغذية المدرسية بقرار احترازى ومؤقت من وزير التربية والتعليم لحين الوقوف على أسباب ما يحدث حيث تكررت حالات تسمم في توقيتات متقاربة وأماكن متعددة . حيث تم إصابة 3424 طالبًا في أقل من عام .

واقع مرعب يهز كيان وعقل الكثير من الأسر المصرية على أبنائها حيث يصل الفساد لأطفالنا داخل واجبة مدرسية.

ورغم تكرر تلك الوقائع التي تحدث بصورة دورية، إلا إنه تخرج علينا تصريحات عجيبة من بعض المسئولين مبررة الظاهرة “أن الأطفال تعرضوا للإيحاء وأن هناك حالة من توهم المرض” مؤكدين على احتواء الأزمة بعد علاج عشرات الأطفال الذين تعرضت حياتهم للخطر داخل المستشفيات وأن حالة الأطفال مستقرة، ليتم إسدال الصدار على تلك الوقائع وكأن شيئا لم يكن لتتكرر الواقعة في اليوم التالي.
إحصائيات خطيرة حول الظاهرة:
الملاحظ أن الظاهرة أصبحت تشكل كارثة لا يمكن السكوت عنها فبحسبة صغيرة يصل عدد الطلاب المتسممين إلى 3424 طالبا خلال فترة محدودة لا تتجاوز بضعة أسابيع.
حيث أصيبت العشرات من الأطفال بـمحافظة السويس وبحسب الأرقام الرسمية وصل عدد الطلاب المصابين إلى 67 طالبا نتيجة تناول البسكويت المدرسى وتزامن ذلك مع إصابة 40 طالبة بأعراض اشتباه تسمم اليوم في محافظة أسوان وتم نقلهن إلى المستشفى المركزي لتلقي العلاج اللازم وكإجراء وقائي لجئت محافظة أسوان إلى إيقاف مشروع التغذية داخل المدارس ولتكرار حالات التغذية وهو ما يعد أول اجراء إيجابي يتم اتخاذه منذ بداية الكارثة التي ضربت المدارس.
والواقع أنه رغم ذلك إلا إن الظاهرة شهدت ارتفاعا كبيرا خلال الفترة الأخيرة بصورة تكاد شبه يومية والشاهد على ذلك حالات الرصد التي تقع بين الحين والآخر.
وفي محافظة المنوفية أمس تسمم 85 طالبا وسادت حالة من الذعر في قرى الباجور التابعة للمحافظة.
الطامة الكبرى والنسبة الأعظم من الإصابات كانت قبل أيام وجاءت عقب تسمم عدد من الطلاب بمحافظة سوهاج وصل عددهم إلى 2500 طالب وقبل ذلك تعرض‏ 179‏ تلميذًا بالمنيا للتسمم من قبل بملوي وقبل ذلك بأيام قليلة تكررت المأساة بمحافظة الشرقية وتسمم 45 طفلًا بعد تناولهم بسكويت مدرسي، كما اشتبه بإصابة 114 حالة، وقبل ذلك بمحافظة البحر الأحمر 36 تلميذًا وتلميذة أصيبوا بالقيء.
في محافظة الجيزة بأوسيم عصف التسمم فيها بـ300 طالب بالمرحلة الابتدائية .

 

بهذه الكلمات كان الرد من قبل أحد المسؤلين بخصوص بسكويت “تحيا مصر” عندما اشتكى أحد القائمين بتوزيعه على الطلاب من فساده وكانت المفاجأة

 

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً