أخبار عاجلة

مؤتمر صحفي لحملة البنات لازم تخرج و عدة منظمات حقوقية :

 

عقدت عدد من المنظمات الحقوقية المصرية مؤتمرا صحفيا، مساء اليوم الثلاثاء بمركز هشام مبارك ، لاستعراض الانتهاكات ضد المرأة بالسجون المصرية، بمناسبة ذكرى اليوم العالمي للمرأة، بمشاركة مركز هشام مبارك للقانون، والتحالف الثوري لنساء مصر، والتنسيقية المصرية للحقوق والحريات، وحملة “البنات لازم تخرج” و مركز الشهاب لحقوق الانسان .

و قد طالبت مؤسسة عدالة لحقوق الإنسان السلطات المصرية باحترام كافة حقوق المرأة، والعمل على تعزيز مكانتها في المجتمع، والالتزام بكافة المواثيق والاتفاقيات الدولية المعنية بالمرأة، والإفراج الفوري عن جميع المسجونات على ذمة القضايا السياسية والتعبير عن الرأي.

من جهته، ناشد مركز الشهاب لحقوق الإنسان المجتمع الدولي والمنظمات الدولية المعنية بحقوق المرأة بتبني قضايا المرأة المصرية، مطالبا بإخلاء سبيل جميع الفتيات المحبوسات بسبب الآراء والمواقف السياسية، ووقف تنفيذ كافة الأحكام الصادرة ضد البنات بسبب آرائهن السياسية وما يترتب عن ذلك من آثار.

وفي الإطار نفسه، وبمناسبة يوم المرأة العالمي، نظمت أمهات وزوجات وأهالي المختفين قسريا وقفة تضامنية معهم أمام نقابة الصحفيين، الثلاثاء، تحت عنوان “ولادنا فين؟“، بالتعاون مع حملتي “هنلاقيهم” و”أوقفوا الاختفاء القسري” و ” البنات لازم تخرج “.

وفي السياق ذاته، حيا الائتلاف العالمي للمصريين بالخارج “صمود المرأة المصرية ودورها الرائد في النضال من أجل الحرية والكرامة”، مؤكدا تصميمه مع جموع المصريين المؤمنين بالحرية والعدالة والكرامة الإنسانية على ملاحقة كل من أجرم ومازال في حق المرأة المصرية ومحاكمته.

وأشار الائتلاف إلى أن المرأة المصرية تضرب مثلا رائعا في التمسك بالحرية والكرامة التي قامت من أجلها ثورة يناير رغم ما تعانيه من استهداف مباشر متعمد، بالإضافة للتضييق على أسر أكثر من 40 ألف معتقل سياسي يعانون اضطهادا اجتماعيا واقتصاديا.

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً