أخبار عاجلة
الرئيسية / الرئيسية / فيديو جديد..منسوب لأحد قيادات الجيش المصري يكشف عن قتلة العميد رجائي

فيديو جديد..منسوب لأحد قيادات الجيش المصري يكشف عن قتلة العميد رجائي

تداول عدد من رواد مواقع التواصل الإجتماعي فيديو منسوب لأحد قيادات الجيش المصري يتحدث فيه بالأسماء عن قتلة العميد عادل رجائي .

بدأ الضابط قوله عن سبب المشادة بين العميد عادل رجائي ووزير الدفاع حيث قال : ” تأمينا وحماية لنفسه ولزملائه الضباط الذين طفح بهم كيل الظلم أن رسالته هذه لفضح ممارسات قيادات الجيش الفاسدة .متبعا : ” خناقة حدثت بين العميد عادل رجائي وبين صدقي صبحي بخصوص تأمين وإعادة ترتيب والانتشار وتأمين السفارات بتاريخ 5 أكتوبر مشادة كلامية وإزالة التأمينات الأسمنتية من أمام السفارات بالجيزة ولأن تأمين السفارات بالمنطقة المركزية مسؤولية الفرقة التاسعة بقيادة العميد عادل رجائي .. والعميد طلب تكليفا رسميا وليس شفهيا وبناء على هذا الطلب حدثت شتائم متبادلة بين الضباط وبطريقة ما .. لتأمين نفسه أبلغ العميد عادل رجائي السفير الأمريكي بهذا الأمر وهو ما يفسر لنا سر وسبب تحذير السفارات لرعاياها بعدم النزول إلى الشوارع والمحاور والميادين الكبرى وقتها . لكن السفارات تعاملت بحالة من الغشم من أجل تأمين رعاياها .. ثم أتبع : ” 17 أكتوبر تم استدعاء العميد عادل رجائي وبحضور عبد الفتاح السيسي ووزير الدفاع ورئيس الأركان واللواء علي مملوك في الجمهورية السورية والذي يعد الصندوق الأسود الذي يحتوي على كافة أسرار المخابرات السورية حول أغلب الملفات الساخنة التي أدارتها الأجهزة الأمنية على مدار عشرات السنوات الماضية وحتى الآن، وحالياً يمسك بزمام أحد أهم أركان النظام القمعية وهو مكتب الأمن الوطني الذي يشرف على جميع العمليات العسكرية التي تستهدف الشعب السوري، ولم يأت من فراغ تعيينه بهذا المنصب خلفاً لـلواء ” هشام الاختيار” الذي قضى في ما عرف بــ” تفجير خلية الأزمة ” عام 2012 والذي قتل فيها اللواء عمر سليمان مدير المخابرات العامة المصرية . ” تابع الرجل قائلا : ” المهم تم الاجتماع بخصوص نص السفارات وإعادة انتشار القوات لتنفيذ المرحلة هذه وعند رفض العميد عادل طلب منه رسميا وبالحرف أن يلزم بيته . تم الاجتماع مرة أخرى بين على مملوك والسيدة سامية زين العابدين زوجة العميد عادل رجائي وبعد 24 ساعة من الاجتماع تم اغتياله وتصفيته بقيادة ” عبد الحليم محمد حلمي ” الفرقة التاسعة الكتيبة 109 استطلاع.المصدر كشف إنه مثبت حاليا في قائمة الاغتيالات أكثر من 22 من القيادات العسكرية . ” ثم أكد الرجل أن هناك أطرافا خارجية تتحكم في قرارات مصيرية في قيادات القوات المسلحة حيث قال : ” هناك أطراف غير مصرية تأخذ قرارات الإيقاف وتصفية والتدخل في مصير القيادات المؤسسة العسكرية “.

شاهد الفيديو من هنا

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *