أخبار عاجلة

خواطر المرشد

النصر يأتي في موعده… إن طريق الدعوة إلى الله شاقٌّ، محفوفٌ بالمكارِهِ، ومع أن نصر الله آتٍ لا ريبَ فيه إلا أن هذا النصر إنما يأتي في موعده الذي يقدّره الله وفق علمه وحكمته وهو غيبٌ لا يعلم موعده أحد،
والدعاة أُجَراء عند الله أينما وحيثما وكيفما أرادهم أن يعملوا: عملوا وقبضوا الأجر المعلوم، ولا عليهم أن تتجه الدعوة إلى أي مجال، فذلك شأن صاحب الأمر وصاحب هذه الدعوة لا شأن الأجير، وإن هذه الدعوة ليست تجارة قصيرة الأجل، يتخلَّى عنها أصحابها إلى تجارة أيسر ربحًا وأيسر حصيلةً، ولكن هذه الطريق طويلة جولاتها ومتعددة ومتغيرة، والدعاة رابحون في كل الأحوال.

عن نافذه دمياط

اترك تعليقاً