الرئيسية / الرئيسية / وزير الكهرباء: هنحاسبكم يا مصريين بالمليم ومش هنسيب مليم عند حد
14159794_325499454455514_423597729_n-282x300

وزير الكهرباء: هنحاسبكم يا مصريين بالمليم ومش هنسيب مليم عند حد

أعرب الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة، عن ترحيبه باستخدام الطاقة الشمسية قائلا “نعم لتشجيع الناس للاستخدام الذاتي للطاقة، وأنه لو حدث إنتاج إضافي فإنه سيقوم بضخها في الشبكة القومية مشكورًا، وسنحاسبه عليها”، واضاف الوزير بنبرة حاسمة: “لن ناخذ مليما حراما ولن نترك مليما لنا عند حد”.

جاء ذلك ردًا على رئيس جمعية المستثمرين ببنى سويف، والذي اشتكى من وجود عراقيل لإنتاج الكهرباء من خلال الطاقة الشمسية، وذلك خلال اجتماع لجنة الصناعة بمجلس النواب برئاسة محمد الزيني، وكيل اللجنة.وأكمل وزير الكهرباء: “لو حبيت تنتج طاقة كهربائية وتبيعها لآخرين وتستهلك الطاقة التي تنتجها الدولة فإننا نرحب بذلك أيضا”، مؤكدا: “عندنا مشكلة كبيرة اننا نبيع الكهرباء بسعر مدعم كبير حتى الآن”.وأكمل أن محولات نقل الكهرباء بنسبة١٠٠٪‏ مصرية بينما باقي المعدات مثل التوربينات كلها مستوردة، وهي سبب زيادة تكلفة الانتاج، مشيرا إلى أنه في عام ٢٠١٤ كان لا يتعدى إنتاجنا ٢١ الف ميجا وقمنا بمضاعفة ذلك، وأصررت على ان تكون الشركات المصرية شريكا للشركات الأجنبية لإنشاء المحطات الجديدة في الانتاج للاستفادة بالخبرات المصرية مستقبلا.وركز ان ٩٩٪‏ من مشاكل الكهرباء التي يعانى منها المصريون بسبب شركات التوزيع.واستجاب الوزير لطلب احد المستثمرين بتقسيط مديونيات المصانع أسوة بالمنشآت السياحية، لافتا إلى أن شرم الشيخ والأقصر وأسوان هى المناطق الوحيدة التي ستحظي بالإعفاء، بينما الغردقة لن تحظي لان السياحة بها أفضل.

واضاف الوزير بنبرة حاسمة: “لن ناخذ مليما حراما ولن نترك مليما لنا عند أحد”.

14182136_325499461122180_1276670531_n-226x300

هذا وقد احتشد العشرات من أهالي دمياط الغاضبين أمام مقر شركة كهرباء دمياط بسبب سرقة رصيد عداد الكارت في وقت سابق ,ويذكر أن سرقة الرصيد ظاهرة يعاني منها العديد من الأهالي الذين يستيقظون مع نهاية كل شهر على ضياع الرصيد الموجود بالعداد مهما كان الرصيد الموجود .

ويأتي ذلك مع زيادة أسعار الكهرباء وغلاء الأسعار ووقف الحال الذي يعاني منه الدمايطه في ظل حكم عسكري انقلابي. قال قائده في مناسبات عدة مش هتعرفوا تاخدوا مني جنيه , اللي عايز خدم يدفع مفيش حاجة ببلاش.

هذا وقد دأب العسكر على محاربة ارزاق الناس فانتشر كالاخطابوط ليسيطر بطريق مباشر أو غير مباشر على عصب الاقتصاد المصري حتى انه بدأ ينتشر في اعمال يقوم به بسطاء الناس من بيع الخضار والفاكهة واللحوم وظهر علينا مؤخرا قيادات لخطوط الجمبري والكابوريا وننتظر مستقبلا قائد خط الصالونات وغرف السفرة .

كما شارك ايضا باكتساح في اعمال شركات الامن الخاص والنظافة وتحصيل رسوم الكهرباء , من يحمي مصر اذا من الاعداء ومهربي المخدرات والاسلحة وتجار البشر والرقيق الابيض .؟؟ الفلاح امالمهندس ام الطبيب ام التاجر ؟

أليس منكم رجل رشيد ؟

عن نافذه دمياط

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *