الرئيسية / أخبار عاجلة / عاجل … البقاء والدوام لله توفى الى رحمة الله تعالى الحاج / أسعد زهران
21433218_10214021430392157_2465725849844125665_n

عاجل … البقاء والدوام لله توفى الى رحمة الله تعالى الحاج / أسعد زهران

إنا لله وإنا إليه راجعون
إن العين لتدمع وإن القلب ليحزن وإنا لفراق والدنا الحاج أسعد زهران لمحزونون انتقل الى رحمة الله تعالى الحاج اسعد زهران مدير المكتب الاداري لاخوان دمياط سابقا عن عمر يناهز 83 عام وهو من الرعيل الاول للاخوان المسلمون بدمياط .

ولد أسعد طه زهران عام ١٩٣٤
ابن عائلة زهران من أكبر عائلات عزبة اللحم
صاحب معرض موبليات في منطقة الشبطاني بحي أول في مدينة دمياط
عمل نجار من صغره كمعظم أبناء دمياط
عام ١٩٥٤ سافر الشاب أسعد زهران إلى السويس وعمل هناك أيضا في النجارة وكّون صداقات بين العمال وتأثروا بأخلاقه وسلوكه.
تزوج من ابنة عمه وأنجب منها ولدان وبنت
عاد إلى دمياط بعد عدة سنوات ليكمل عمله في الموبليات.
في عام ١٩٦٥ اعتقله نظام جمال عبد الناصر بسبب انتمائه للإخوان المسلمين.. ومرت أسرته بظروف قاسيه خلال فترة إعتقاله حتى فرج الله الغمة وخرج من المعتقل في بداية السبعينات.
فتح الله عليه في عمله بعد خروجه من المعتقل وأسس معرض لبيع الأثاث
أصبح الحاج أسعد زهران مسؤولا للمكتب الإداري لإخوان دمياط خلفا للحاج سعد صيام عليه رحمة الله وحتى انتخاب د. أحمد البيلي خلفا له.
عام ١٩٨٨ أسس مدرسة الإيمان الإسلامية الخاصة بدمياط التي لها بصمة وأثر كبيرة بين أبناء دمياط.
اعتقله نظام #مبارك عام ١٩٩٤ بعد حرق علم إسرائيل في مؤتمر نظمه الإخوان والقوة السياسية بدمياط رفضا لمجزرة الحرم الإبراهيمي، وظل لعدة شهور ثم خرج.
الشيخ عبد الحميد كشك كان دائم زيارته ويشتري منه كل أجهزت موبليات “شوار” أقاربه لحسن سيرته وأخلاقه، وقبل وفاة الشيخ كشك بثلاثة أيام جاء لدمياط وزار معرض موبليات الحاج أسعد بالشبطاني.
كان رحمة الله عليه ينشر الخير والأخلاق بين أبناء دمياط
فقدته دمياط صباح اليوم ١٠ سبتمبر ٢٠١٧

اللهم تقبله في الصالحين

 

download (2)

images (2) images (1) 21433218_10214021430392157_2465725849844125665_n

عن نافذه دمياط

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *