الرئيسية / الرئيسية / رسالة من داخل سجن الزقازيق العمومي (اغيثونا من مقبرة الزقازيق )
18485900_1807771672884865_8870783185577066738_n

رسالة من داخل سجن الزقازيق العمومي (اغيثونا من مقبرة الزقازيق )

قالت مصادر من أهالي المعتقلين بسجن الزقازيق العمومي أن اثنين من ذويهم علي الأقل بعنبر (ج) قد تعرضوا للإغماءات اليوم نتيجة اضرابهم عن الطعام بسبب الإنتهاكات التي ترتكب بحقهم وتم نقلهم لمستشفي السجن والخالي من جميع الرعاية الطبية وسط تكتم شديد من قبل قوات أمن الإنقلاب .  وحملت رابطة أسر المعتقلين بالشرقية قوات أمن الإنقلاب المسئولية الكاملة عن حياتهم داعين منظمات حقوق الإنسان المحلية والدولية للتدخل لإنقاذ ذويهم وتوثيق هذه الجرائم والتي لا تسقط بالتقادم .  جدير بالذكر أن قوات أمن الإنقلاب بعمومي الزقازيق قامت بفصل عنبري (ب،ج)عن عنبر(أ)وسط انتهاكات صارخة وقد اشتكى المعتقلون في عنبر “ج” من تصاعد انتهاكات سلطات الانقلاب بحقهم خلال الفترة الأخيرة، مطالبين بإنقاذهم مما يتعرضون له من موت بطيء.  وقال المعتقلون- في رسالة لهم من داخل السجن– “أغيثونا في مقبرة الزقازيق، حيث نعيش في بدروم تحت الأرض، حيث لا يوجد به هواء، ولا نتعرض إطلاقا للشمس، ولا يتم فتح أبواب الزنازين علينا نهائيا، ويوجد في الغرفة 20 فردا رغم ضيق مساحتها.  كما اشتكى المعتقلون من إجراء الزيارات من وراء أسلاك شائكة وفي مدة لا تتعدى 10 دقائق، ولا يتاح لنا السلام باليد على أبنائنا وأهلنا، ولا حتى سماع صوتهم، حيث يقف العديد من المعتقلين على السلك، مشيرين إلى تعرضهم للضرب بالشوم والصعق بالكهرباء والإهانة، ما تسبب في تعرض عدد من المعتقلين لكسور في أجزاء متفرقة من الجسم.

عن نافذه دمياط

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *